[]
rss.gif

CNBC Arabia

جينل انرجي تتوقع تصدير نفط من كردستان عبر خط أنابيب العام المقبل

تتوقع شركة جينل انرجي أن تبدأ في تصدير النفط من خط أنابيب من كردستان العراق عام 2014 بصرف النظر عن الأزمة السياسية بين بغداد والاقليم شبه المستقبل.

وتبيع الشركة نفطها أساسا في أسواق كردستان المحلية وتبيع كميات صغيرة تنقل بالشاحنات إلى تركيا لكنها تريد استئناف الصادرات عن طريق خطوط الأنابيب لتفتح أسواقا أكبر للنفط والغاز وتزيد إيراداتها.

وكان النفط الخام ينقل إلى الأسواق العالمية عبر خط أنابيب تسيطر عليه بغداد يصل إلى تركيا. لكن الصادرات عبر هذا المسار توقفت العام الماضي نتيجة خلاف على المدفوعات.

وقال جوليان ميثيريل المدير المالي للشركة في مقابلة “نتوقع بحلول 2014 أن نصل إلى اسواق التصدير من أصولنا الضخمة سواء عن طريق بنية تحتية تسيطر عليها بغداد أو عن طريق بنية تحتية كردية مستقلة.”

وأعلنت جينل عن تحقيق إيرادات سنوية 333.4 مليون دولار ما جاء متمشيا مع توقعاتها وبلغ انتاجها 44500 برميل يوميا في المتوسط في عام 2012.

وقالت الشركة انها تتوقع ان يتراوح انتاجها هذا العام بين 45 الف برميل يوميا و55 ألفا وان تتراوح الإيرادات بين 300 مليون دولار و400 مليون اعتمادا على مستويات الصادرات.

وقال ميثيريل وهو مصرفي سابق مرموق في جولدمان ساكس إنه متفائل بأن جينل ستصدر في 2014. وتابع “يجري حاليا بناء البنية التحتية القادرة على انهاء الاعتماد الحالي على البنية التحتية التي تسيطر عليها بغداد.”

وقال محلل طلب عدم الكشف عن هويته “الارقام منطقية جدا. قاعدة الأصول جيدة فعلا. لكن الأمر كله يتعلق بالسياسة والحصول على المدفوعات وهذا ما سيهيمن على اداء هذه الأسهم في الأجل المتوسط.”

أضف تعليق

*