rss.gif

CNBC Arabia

تفاقم ازمة موبكو للأسمدة وتجميد خطط الشركة لإدراج أسهمها في البورصة المصرية

تطورات متسارعة وغير متوقعة شهدتها أزمة شركة موبكو للأسمدة في دمياط بعد أيام معدودة من سلسلة الاحتجاجات الشعبية التي شهدتها المحافظة اعتراضا على التوسعات التي تجريها الشركة لمصنعها في المدينة بسبب ما وصف بعدم التزامه بالمعايير البيئية، فرغم إعلان المجلس العسكري وقف العمل في المصنع لحين توفيق أوضاعه البيئية إلا أن هذا الإعلان لم يكن كافيا لوقف الاحتجاجات التي أدت إلى محاصرة ميناء دمياط بل وإغلاقه وتكدس عشرات السفن داخل الميناء.
باسم توفيق: رئيس مجلس إدارة شركة سيمنتراك لتصدير الإسمنت
توقف مشروع دمياط بتوسعاته يعني بالنسبة لشركة موبكو خسائر يومية تصل إلى خمسة ملايين جنيه، فيما يتوقع أن تتعرض الشركة لغرامات طائلة من قبل شركة أودا الألمانية المنفذة للمشروع، فيما أعلنت موبكو تجميد خططها
للإدراج في البورصة المصرية بعد توقف المشروع الذي تصل تكلفته الاستثمارية إلى مليارين ومائتي مليون دولار من بينها قروض مصرفية من ثلاثة وعشرين بنكا بأكثر من مليار دولار.
علي شاكر: رئيس مجلس إدارة البنك المصري الخليجي
وفيما أكدت الحكومة المصرية التي تمتلك نسبة واحد وسبعين في المائة من شركة موبكو أن المشروع يستوفي المعايير البيئية اللازمة إلا أن ثمة تأكيدات من قبل المحتجين على أن المشروع يؤثر على صحة المواطنين وأن الاحتجاجات ستسمر لحين نقله خارج المحافظة.
أحمد الزيني: رئيس جمعية نقل البضائع بميناء دمياط
وتؤكد شركة موبكو أن استثمارات المصنع القائم تبلغ أربعمائة وثلاثين مليون دولار فيما تم الانتهاء من خمسة وتسعين في المائة من التوسعات الجديدة التي تشمل إضافة خطين جديدين لإنتاج الأسمدة باستثمارات تبلغ نحو مليار وثمانمائة مليون دولار

أضف تعليق