[]
rss.gif

CNBC Arabia

مركز تحديث الصناعة في مصر يعلن انضمامه إلى شبكة المؤسسات الأوروبية

YouTube Preview Image
في محاولة لدعم القطاع الصناعي في مصر وبخاصة الصناعات الصغيرة والمتوسطة جاء الإعلان عن انضمام الشبكة المصرية الأووربية للتنافسية إلى شبكة المؤسسات الأوروبية التي تضم نحو 52 دولة وأكثر من 600 منظمة من منظمات الأعمال الأوروبية، وهي الخطوة التي يتفق الطرفان المصري والأوروبي على أنها ستساهم في تقديم الدعم الفني والمعلوماتي اللازم للصناعات المصرية وستسهل من حصولها على التمويل الأوروبي بل وستفتح أمامها الأسواق الرئيسة في القارة الأوروبية.

هشام وجدي / رئيس مركز تحديث الصناعة في مصر

السفير جيمس موران / سفير الاتحاد الأوروبي في مصر

الاتفاق الذي سيوفر للقطاع الخاص المصري بشكل عام وللصناعات الصغيرة والمتوسطة بشكل خاص فرصا تسويقية في دول الاتحاد الأوروبي يؤكد الخبراء أنه سيزيد الصادرات المصرية وسيجعلها قادرة على المنافسة في دول الاتحاد الأوروبي.

السفير جمال بيومي / الامين العام لبرنامج الشراكة الأوروبية

وعلى الرغم من التحديات العديدة التي تواجه المشروعات الصغيرة والمتوسطة في مصر وعلى رأسها التمويل البنكي تشير التقديرات إلى أن المشروعات الصغيرة والمتوسطة تساهم بنسبة 90% من إجمالي مشروعات القطاع الصناعي ويعمل بها نحو ثلثي القوى العاملة في مصر.