ندوة تجمع كبار منتجي النفط تسبق إجتماع أوبك بعد أسبوعين

طباعة

يعتزم وزير الطاقة الروسي الوزير ألكسندر نوفاك حضور ندوة لمنظمة البلدان المصدرة للبترول "أوبك" في فيينا يومي الثالث والرابع من يونيو، وتأتي الندوة قبل الاجتماع الذي تعقده المنظمة في الخامس من الشهر القادم. وقد عاد الزخم الى التحليلات والتصريحات النفطية مع اقتراب موعد الاجتماع الدوري للمنظمة والذي يبدو حتى الان أنه لن يتخذ أي قرارات بخفض الإنتاج من قبل الكارتل النفطي، فيما تتجه الانظار الى ما يمكن ان تؤول إليه مفاوضات ما قبل الاجتماع بين أوبك والمنتجين الكبار خارجها مثل روسيا وفنزويللا والمكسيك على ضبط مشترك للانتاج في إطار المحافظة على الحصص السوقية وضبط الأسعار. ولا يبدو أن المحللين متفائلين بامكان حصول إتفاق كهذا مع صعود الاسعار من أدنى مستوياتها خلال الاسابيع الماضية. وتراجعت اسعار النفط باكثر من 60% بين يونيو ويناير مع رفض اوبك خفض الانتاج رغم الطفرة في السوق، وتم تفسير موقف اوبك التي توفر 30% من النفط العالمي على رغبة الدول المنتجة في اخراج منتجي النفط الصخري الاميركيين من السوق, نظرا لارتفاع كلفة انتاجه. وتراجعت اسعار النفط الثلاثاء متأثرة بطفرة في الاسواق وضعف في الطلب حجبا التأثير المحتمل للتوترات الجيوسياسية في منطقة الشرق الاوسط. حيث تراجع سعر خام أكثر من  2% دون  مستوى 65 دولارا فيما هبط سعر الخام الامريكي الخفيف بنسبة 2.5% دون مستوى 58 دولارا. ويقول المحللون " ان السعودية صدرت 8 ملايين برميل يوميا في مارس وهي الصادرات الاكبر حجما منذ تسع سنوات". وقال المحلل الاستراتيجي لدى "أي جي ماركتس" في سنغافورة برنارد أو: "الطفرة في الاسواق العالمية مع ضعف الطلب" يواصلان الضغط على الاسعار رغم القلق من التوتر بسبب النزاعات في الشرق الاوسط. واضاف ان سوق النفط بات "معتادا" على التوتر في المنطقة حيث سيطر تنظيم الدولة الاسلامية الاحد على مدينة الرمادي، إضافة الى استتمرار النزاع في اليمن. وليس اليمن بين الدول الرئيسية المنتجة للنفط لكنه يطل على باب المندب الذي يشكل المدخل الاستراتيجي للبحر الاحمر وتمر عبره 4.7 ملايين برميل من النفط يوميا على سفن تنتقل من او الى قناة السويس. وقال محللو كومرسبنك ان "الاشهر الاثني عشر الماضية بينت ان المخاوف من تأثير النزاع في اليمن والعراق على ضخ النفط كان مبالغا بها ... لقد ازداد ضخ النفط من المنطقة في الحقيقة". وقالت الوكالة الدولية للطاقة الاسبوع الماضي ان انتاج النفط من الدول الرئيسية في منظمة اوبك اي السعودية والكويت والامارات قريب من اعلى مستويات الانتاج لديها منذ 30 سنة.
//