هبوط النفط بفعل صعود الدولار وآفاق النفط الصخري الأمريكي

طباعة
هوت أسعار العقود الآجلة للنفط الخام اثنين في المائة اليوم الثلاثاء تحت ضغط من ارتفاع الدولار واحتمال قيام منتجي النفط الصخري الأمريكي بزيادة أنشطة الحفر. وانتعش مؤشر الدولار الأمريكي إذ تعرض اليورو لضغوط من جراء الأزمة المالية لليونان وعلامات على زيادة المعارضة لإجراءات التقشف في أسبانيا. وقال فيل فلاين المحلل في مجموعة برايس فيوتشرز في شيكاجو "النفط يتعرض لضغوط من جراء صعود الدولار بفعل المخاوف بشأن قدرة اليونان على الوفاء بالديون المستحقة عليها واقتراب مجلس الاحتياطي الاتحادي الأمريكي فيما يبدو من رفع أسعار الفائدة." وأظهرت بيانات يوم الجمعة إن شركات الحفر الأمريكية خفضت عدد منصات الحفر منصة واحدة الأسبوع الماضي وقال جولدمان ساكس إن أسعار النفط بلغت مستوى سيحفز على زيادة أنشطة الحفر. وقال مورغان ستانلي إن الدولار قد يواصل التعافي ليضيف المزيد إلى قائمة من الضغوط التي يواجهها الخام ومنها ارتفاع إنتاج منظمة أوبك. وكانت إيران صرحت إنه من غير المحتمل أن تغير منظمة أوبك سقف إنتاجها في اجتماعها في الخامس من يونيو. وخلال تعاملات اليوم انخفض سعر مزيج برنت في عقود شهر أقرب استحقاق 1.68 دولار إلى 63.84 دولار للبرميل. ونزل سعر عقود الخام الأمريكي "غرب تكساس الوسيط" 1.44 دولار إلى 58.28 دولار للبرميل بعد أن هوى في وقت سابق من التعاملات إلى 58.22 دولار. وبلغ الدولار أعلى مستوياته في شهر أمام سلة من العملات الرئيسية اليوم بعدما جاءت بيانات التضخم الأساسي الأمريكي أعلى من المتوقع لتعزز مبررات مجلس الاحتياطي الاتحادي لرفع أسعار الفائدة في وقت لاحق هذا العام.