140 مليون دولار لتطوير مطار شرم الشيخ

طباعة

وقعت وزيرة التعاون الدولي المصري نجلاء الأهواني ونائب رئيس بنك التنمية الإفريقي للبنية التحتية والقطاع الخاص سولومون أسامواه، اتفاق قرض بمبلغ 140 مليون دولار ومنحة بمبلغ 1.2 مليون دولار للمساهمة في تمويل المرحلة الثانية من مشروع تطوير مطار شرم الشيخ الدولي، لتنشيط السياحة في مصر. وقالت الأهواني إن القرض سيغطي تكاليف تمويل إنشاء الحقل الجوي والإنشاءات المدنية لبرج المراقبة بمطار شرم الشيخ الدولي من خلال 90 مليون دولار يتم توفيرها من موارد البنك الإفريقي، بالإضافة إلى 50 مليون دولار يتم توفيرها من موارد صندوق "إفريقيا تنمو معًا" والذي أنشئ بموجب اتفاقية شراكة بين البنك الإفريقى والحكومة الصينية. وأشارت إلى تولي الشركة القابضة للمطارات والملاحة الجوية سداد الأعباء المالية المترتبة على القرض، والتي تعد من أفضل الشروط الممكن إتاحتها للحكومة المصرية في الوقت الراهن حيث تشمل فترة سداد 20 عاما متضمنة 5 سنوات فترة سماح، ولا يتحمل القرض بعمولة ارتباط أو عمولة الحصول على القرض. ولفتت وزيرة التعاون الدولي، إلى أن المنحة مقدمة من صندوق المساعدة الفنية للدول متوسطة الدخل التابع للبنك وسيتم استخدامها لتمويل إنشاء مركز تميز في مجال تطوير المطارات. ويعد بنك التنمية الإفريقي من أهم الشركاء اللإقليميين لمصر في عملية التنمية، حيث بدأ عملياته في مصر عام 1974 وساهم منذ ذلك الوقت في تمويل ما يزيد عن 90 مشروعا تنمويا بما يزيد عن 5 مليار دولار، منها عدد من المشروعات الضخمة خاصة في قطاعات الكهرباء والطاقة والصرف الصحى والموارد المائية والري والزراعة.