استثمارات سعودية بقيمة نصف مليار دولار في سريلانكا

طباعة
كشف رؤوف حكيم وزير التنمية لشؤون المدن في سريلانكا لـصحيفة "الشرق الأوسط" السعودية عن تهيئة بلاده لاستقبال أكبر حجم استثماري نوعي سعودي يغطي نواحي عدة في مشروعات البنى التحتية والإنتاج الزراعي والعقاري ، ولفت حكيم إلى أن الرئيس السريلانكي مايثريبالا سيريسينا يعتزم زيارة الرياض قبل نهاية هذا العام، لفتح أكبر نافذة للتعاون بين السعودية وبلاده على مرّ التاريخ في مختلف المجالات السياسية والاقتصادية والاستثمارية والتجارية. وأكد وزير التنمية لشؤون المدن السريلانكي أنه لمس رغبة أكيدة لدى قطاع الأعمال السعودي للاستثمار في بلاده في شتى المجالات، مبينا أن الرياض قدمت الكثير لكولومبو، من خلال صندوق التنمية السعودية وغيره من الجهات ذات الصلة، مستبشرا بعلاقات نوعية في الأعوام المقبلة. من جهته، كشف عبد الله المليحي رئيس الغرفة التجارية العربية السريلانكية عن أكبر حجم من الاستثمار النوعي السعودي لمجموعة من رجال الأعمال، يغطي مشروعات البنى التحية، تشمل مشروعات الكهرباء والمياه والطرق والبناء والتشييد والرعاية الصحية والقطاع السياحي والعقاري في المجال السكني وفي مجال الفنادق. ولفت المليحي إلى أن بعض ممثلي قطاع الأعمال في بلاده، أطلقوا لأول مرة أكبر مشروع استثماري سعودي من نوعه في سريلانكا حاليا تحت مسمى «دانا القابضة»، يبدأ بنصف مليار دولار، عبارة عن شركة ضخمة جدا تعمل في مشروعات البنى التحية في مختلف المجالات، فضلا عن قطاعات السياحة والعقار والفنادق. وقدّر رئيس الغرفة التجارية العربية السريلانكية حجم الفرص الاستثمارية في سريلانكا في مراحلها الأولى بما يتجاوز 8 مليارات دولار، مبينا أنها جاهزة للعمل فيها، مشيرا إلى أنها تمثل أكبر فرصة ذهبية لخلق أكبر شراكة عربية سريلانكية في مجال الاستثمار، يتطلع إليها رئيس الوزراء السريلانكي.