أمريكا تتوصل لتسوية مع بنكين سويسريين لتفادي المقاضاة

طباعة
أعلنت وزارة العدل الأمريكية أن بنكين سويسريين آخرين هما "روتشيلد بنك" و "بانكا كريدانفست" توصلا إلى تسوية مع السلطات الأمريكية في إطار برنامج طوعي لتفادي المقاضاة بسبب مزاعم بأنهما ساعدا أمريكيين في التهرب من الضرائب. وسيدفع "روتشيلد" مبلغ 11.5 مليون دولار،  و "بانكا كريدإنفست" سيدفع ثلاثة ملايين دولار لإنهاء التحقيقات معهما. وكانت 7 بنوك أخرى توصلت إلى تسويات منذ مارس آذار مع وزارة العدل، بينما من المتوقع أن تتوصل عشرات أخرى من نحو 100 بنك انضمت إلى البرنامج الطوعي إلى تسوية هذا العام. ويسمح برنامج وزارة العدل الذي بدأ العمل به عام 2013 للبنوك السويسرية بتفادي تهم جنائية من خلال كشفها عن أنشطة عبر الحدود ساعدت حائزي حسابات أمريكيين في أخفاء أموالهم ودخولهم عن سلطات الضرائب الأمريكية. هذا وقد استُبعدت من البرنامج بنوك تخضع بالفعل لتحقيقات جنائية مثل "جوليوس باير" و "البنك السويسري الخاص" التابع لبنك HSBC. وفي إطار هذه التسويات يجب على البنوك أن تقدم معلومات تفصيلية عن حسابات دافعي الضرائب الأمريكيين الذين يجري التحقيق معهم.
//