بلاك روك تخفض حيازتها للأسهم في أسواق الإمارات بسبب عمليات المضاربة

طباعة
خفضت شركة "بلاك روك"، أكبر شركة لإدارة الأصول في العالم، حيازتها للأسهم في الأسواق الإماراتية وذلك على خلفية ماوصفته بعمليات مضاربة مبالغ بها. وكشف التقرير الشهري لصندوق الإستثمار في الأسواق الصاعدة "فرونتير انفستمنتس" التابع لـ "بلاك روك" أن الصندوق خفض نصيب الإمارات من الصندوق إلى 9.1 % بنهاية شهر يناير مقارنة بـ 13.4 % بنهاية العام 2013. وحسب ما جاء على موقع ارقام فقد علق مديرا الصندوق سام فيتش و إيميلي فليتشر "بأنه وعلى الرغم من الأداء الجيد للإقتصاد الإماراتي و دبي بالتحديد إلا أننا نشعر بقلق متزايد بشأن مستوى المضاربة في أسواق الأسهم الإماراتية". وارتفع المؤشر العام لسوق دبي بنحو 24 % منذ بداية العام الحالي فيما إرتفع سوق أبوظبي للأوراق المالية إلى 14 % خلال نفس الفترة. وقال مديرا الصندوق أن هذه الارتفاعات جاءت مدفوعة بدخول تدفقات نقدية للسوقين من قبل مستثمرين افراد ولم تكن سيولة للمؤسسات. و من بين الأسهم التي خفضت شركة بلاك روك تملكها شركتي إعمار العقارية و شركة الدار العقارية ، فيما زادت الشركة حصتها في شركة الرعاية الطبية (NMC) المدرجة اسهمها ببورصة لندن والتي تدير مستشفيات في أبوظبي ودبي.
//