Google تصدر تقارير شهرية عن سياراتها ذاتية القيادة

طباعة
أعلنت شركة Google انها ستصدر تقارير متابعة شهرية للحوادث التي ترتكبها سياراتها ذاتية القيادة. وأشار تقرير شهر مايو ايار الى ان سيارات Google ارتكبت 12 حادثة منذ ان بدأت الشركة في تجربة سيارات القيادة الذاتية عام 2009 معظمها حالات اصطدام من الخلف. وقالت الشركة إن إحدى مركباتها صدمت من الخلف في كاليفورنيا يوم الخميس الماضي ليرتفع بذلك عدد مثل هذه الحوادث الى 13 . وقالت احدى جماعات حماية المستهلك "يعني هذا ان المركبات تميل الى ان تتوقف بسرعة أكبر مما يتوقع السائقون". وقالت متحدثة باسم الشركة إن استنتاج جماعة حماية المستهلك خاطئ لأن معظم حوادث الاصطدام بالخلف وقعت عندما كانت سيارات Google متوقفة. وطالبت جماعات حماية المستهلك بتوفير مزيد من التفاصيل عن هذه الحوادث بما في ذلك أقوال الشهود وسائقين آخرين، لافتة إلى أن أيا من هذه الحوادث لم يكن سببه عطل في السيارة ذاتها. وقال كريس اورمسون مدير برامج Google للقيادة الذاتية في مايو ايار الماضي إن هذه السيارات ارتكبت 11 حادثة، معظمها تقع مع طراز ليكزس آر.اكس450 اتش الرياضية من سيارات جوجل للقيادة الذاتية. ومن المقرر ان تنقل Google نماذجها التجريبية من منطقة التجارب الى طرق منطقة ماونتين فيو بكاليفورنيا هذا الصيف، واصفة سيارتها التي تتسع لشخصين بانها "أول سيارة للقيادة الذاتية الكاملة في العالم". وقالت الشركة إن المهندسين سيختبرون 25 نموذجا تجريبيا للسيارة تستخدم نفس برامج سيارات Google الرياضية ذاتية القيادة لكزس آر.اكس450 اتش التي تعمل منذ سنوات. وقالت شركة Honda Motor اليابانية لصناعة السيارات إنها انضمت الى شركة Daimler الألمانية لانتاج سيارات Mercedes-Benz في اجراء اختبارات على المركبات والتقنيات الذاتية القيادة على الطرق الخاصة وذلك في منشأة بحرية أمريكية سابقة خارج سان  فرانسيسكو. وقبل ان تبتكر شركات صناعة السيارات مركبات للقيادة الذاتية بالكامل خلال فترة السنوات الخمس الى العشر القادمة يجري تزويد  تقنيات القيادة لمساعدة السائق بإمكانات منها التحكم في السير والتكيف مع الطريق وعدم تجاوز الحارة المخصصة للقيادة.