هبوط الاسهم الاوروبية وصعود سهم دويتشه بنك

طباعة
ارتفع سهم دويتشه بنك أكبر البنوك الألمانية بنحو أربعة في المئة اليوم الإثنين مع تعيين رئيس تنفيذي جديد لكنه أخفق في موازنة موجة بيع بشكل عام في الأسهم الأوروبية في ظل صعود اليورو وعائدات السندات. وكان سهم دويتشه أحد سهمين فقط حققا مكاسب على المؤشر داكس الألماني الذي تراجع 1.2 في المئة مسجلا أدنى مستوى إغلاق له منذ أواخر فبراير شباط. وهبط المؤشر بما يزيد عن عشرة في المئة من أعلى مستوياته على الإطلاق الذي سجله في أبريل نيسان. وأغلق المؤشر يوروفرست 300 لأسهم الشركات الأوروبية الكبرى منخفضا 0.9 في المئة. وتوقع متعاملون ومحللون أن تحقق أسواق الأسهم في المنطقة تقدما محدودا في الأجل القريب مع عدم التوصل إلى اتفاق بين اليونان ودائنيها. وانخفض مؤشر الأسهم اليونانية 2.7 في المئة. وقال مايكل هيوسون المحلل لدى سي.إم.سي ماركتس "دفع صعود عائدات السندات واستمرار تأزم الموقف حول اتفاق جديد بشأن اليونان المستثمرين إلى توخي الحذر." وهبطت أسهم شركات الطاقة والتعدين الأوروبية بما يزيد عن واحد في المئة مع تراجع أسعار النفط بفعل أنباء عن انخفاض واردات الصين من الوقود وفي أعقاب قرار منظمة أوبك بالإبقاء على مستوى الإنتاج الحالي بدون تغيير.