الذهب يعكس الاتجاه صعودا بعد بيان الفدرالي

طباعة
تحول الذهب إلى الارتفاع اليوم الأربعاء بعد أن قال مجلس الاحتياطي الاتحادي "البنك المركزي الأمريكي" إن من المرجح أن يكون اقتصاد الولايات المتحدة قويا بما يكفي لزيادة اسعار الفائدة بنهاية 2015 وهو ما أدى إلى تفاقم خسائر الدولار. وبحسب أحدث بيان للبنك المركزي والتوقعات الجديدة لصناع السياسات بمجلس الاحتياطي فإن الاقتصاد الأمريكي يتجه للنمو بين 1.8 واثنين بالمئة هذا العام بعد أن انكمش في الربع الأول من السنة. وارتفع سعر الذهب في السوق الفورية 0.5 بالمئة إلى 1187.76 دولار للأونصة في اواخر التعاملات في سوق نيويورك بعد انخفاضه قبل صدور بيان مجلس الاحتياطي الاتحادي. وأغلقت عقود الذهب الأمريكية تسليم أغسطس آب منخفضة 4.10 دولار عند 1176.80 دولار للأونصة لكنها اتجهت للصعود في التعاملات اللاحقة على الاغلاق لترتفع 6.4 دولار الي 1187.30 دولار للأونصة. وقال تاي وونج مدير تداول السلع الصناعية والنفيسة لدى بي.ام.أو كابيتال ماركتس في نيويورك "بيان لجنة السوق المفتوحة الاتحادية أشار إلى تحسن النشاط مقارنة مع الربع الأول لكن فيما عدا  ذلك فانه لم يختلف اختلافا ملحوظا عن تقرير مارس" آذار. وأضاف قائلا "البيانات مازالت تشير إلى زيادتين محتملتين لسعر الفائدة في الفترة الباقية من 2015 لكنها تقلص توقعات سعر الفائدة لعام 2016." وواصل الدولار الأمريكي خسائره أمام سلة من ست عملات رئيسية بعد بيان مجلس الاحتياطي وتراجع 0.6 بالمئة. وتراجع البلاتين في المعاملات الفوية إلى أدنى مستوياته منذ ابريل نيسان 2009 مسجلا 1066.50 دولار للأوقية وسط تدهور في ثقة المستثمرين ولاسيما بمنطقة اليورو جراء ما قالت جورجيت بويلي المحللة لدى ايه.بي.ان أمرو إنها المواجهة بين اليونان ودائنيها التي تؤثر سلبا على الطلب الصناعي على المعدن. وارتفعت الفضة 1.3 بالمئة إلى 16.22 دولار للأونصة في حين تراجع البلاديوم 1.7 بالمئة إلى 721.50 دولار للأونصة.