بلجيكا تجمد حسابات السفارات الروسية في بروكسل

طباعة
اعلنت وزارة الخارجية الروسية أن حسابات السفارات الروسية في بروكسل جمدت وانها استدعت سفير بلجيكا في موسكو للاحتجاج "بشدة" على قرار السلطات البلجيكية. واكد بيان ان "الوزارة استدعت اليوم سفير بلجيكا في روسيا اليكس فان موين للاحتجاج بشدة على تجميد حسابات السفارة الروسية في بلجيكا والبعثتين الدائمتين الروسيتين لدى الاتحاد الاوروبي وحلف شمال الاطلسي في بروكسل" مهددة بتطبيق اجراءات مماثلة ضد البعثة الدبلوماسية البلجيكية. واضاف البيان ان الجانب الروسي يعتبر هذا الحادث "عملا غير ودي وانتهاكا فاضحا لمعايير القانون الدولي ويطالب الجانب البلجيكي باتخاذ تدابير فورية لاعادة العمل بالحقوق السيادية للاتحاد الروسي التي انتهكت في بلجيكا". واوضح "في حال لم يتخذ هذا الاجراء سيضطر الجانب الروسي الى درس احتمال تطبيق تدابير مماثلة تطال ممتلكات بلجيكا في روسيا بما فيها تلك التابعة للسفارة البلجيكية في موسكو". وذكرت وكالة انباء ريا-نوفوستي ان السلطات البلجيكية جمدت حسابات رسمية بسبب دعاوى رفعها مساهمون في مجموعة يوكوس النفطية التي تم انهاء نشاطاتها. وقال اندري بيلوسوف مستشار الكرملين "كنا نتوقع ذلك. نعتبر ان القرارات التي اتخذت غير مشروعة". واضاف "لكننا نتوقع ان تتخذ بلدان اخرى اجراءات مماثلة".