النفط يعكس الاتجاه ليغلق مرتفعا مع انتهاء أجل عقد أقرب استحقاق للخام الأمريكي

طباعة
عوض النفط خسائره خلال التعاملات لينهي جلسة اليوم الاثنين على ارتفاع طفيف حيث دعمت عمليات لتغطية مراكز مدينة قبيل انتهاء أجل عقد أقرب استحقاق للخام الأمريكي السوق التي تهيمن عليها المخاوف من زيادة مخزونات البنزين. وتأثرت أسعار النفط في البداية أيضا بالمخاوف بشأن الآثار المحتملة لأزمة ديون اليونان فيما محا التأثير الإيجابي لانخفاض المخزونات وفقا لبيانات شركة معلومات السوق جينسكيب التي أشارت إلى انخفاض كبير على أساس أسبوعي في المخزونات في كاشينج حيث نقطة التسليم لعقود الخام الأمريكي بولاية أوكلاهوما. وارتفعت عقود خام برنت 32 سنتا أو 0.5% عند التسوية إلى 63.34 دولار للبرميل. وزاد الخام الأمريكي سبعة سنتات أو 0.1% إلى 59.68 دولار للبرميل عند التسوية مع انتهاء أجل تداول عقد أقرب استحقاق يوليو بعدما خسر في وقت ما نحو 70 سنتا. وبرغم التعافي عبر كثير من المحللين والمتعاملين عن تشاؤمهم بشأن التوقعات للسوق في المدى القريب. وانخفض سعر البنزين حوالي واحد بالمئة متراجعا من أعلى مستوى له في حوالي ثمانية أشهر الذي بلغه الأسبوع الماضي. وارتفعت مخزونات البنزين الأمريكية على غير المتوقع بنحو نصف مليون برميل في أسبوع حتى 12 يونيو. في الوقت نفسه ظل انتاج النفط الخام في الولايات المتحدة قرب مستوياته المرتفعة في السبعينات عند حوالي 9.6 مليون برميل يوميا. وفيما يتعلق باليونان رحب وزراء مالية دول منطقة اليورو بمقترحات أثينا الجديدة الرامية للتوصل إلى اتفاق في مقابل إصلاحات لكنهم قالوا إن حل مشكلة العجز عن السداد يتطلب مزيدا من العمل.