914 منصة حفر للنفط الصخري أغلقتها أمريكا خلال عام

طباعة
انخفض إجمالي عدد منصات حفر النفط الصخري في الولايات المتحدة بمقدار 4 فقط هذا الاسبوع مواصلاً التراجع للاسبوع الثامن والعشرين على التوالي، ليصل الى 631 منصة، مسجلاً أدنى رقماً منذ اغسطس آب 2010 . وبحسب تقرير لشركة Baker Hughes فقد انخفضت منصات الحفر في أمريكا إلى 1001 منصة مقابل 1858 منصة قبل عام، أي أن 914 منصة حفر قد أغلقت خلال عام، وكان عدد المنصات قد سجل ذروة بلغت 1609 في اكتوبر تشرين الاول الماضي. وجاء تراجع عدد الحفارات العاملة في اعقاب هبوط اسعار النفط الامريكي للعقود الاجلة بأكثر من 60% من حوالي 107 دولارات للبرميل في يونيو حزيران من العام الماضي الى أدنى مستوى في 6 سنوات قرب 42 دولارا في مارس اذار مع زيادة المنتجين في الولايات المتحدة ومنظمة "اوبك" ومنتجين اخرين انتاجهم الى مستويات شبه قياسية على الرغم من ركود في الطلب العالمي. ومن المتوقع ان تزيد عدد الحفارات العاملة مرة اخرى مع تعافي اسعار عقود النفط الامريكي الى متوسط حول 60 دولاراً للبرميل منذ بداية مايو ايار. واظهر تقرير Baker Hughes أيضاً أن شركات الحفر زادت عدد الحفارات في حوضي برميان وباكن للنفط الصخري هذا الاسبوع في علامة اخرى على ان ارتفاع اسعار الخام يقنع المنتجين بزيادة انتاجهم بعد ركود للنشاط استمر 6 اشهر.