صيني يحقق 5 مليارات دولار خلال أشهر

طباعة

 

إذ كنت تعتقد أن مارك زوكربيرغ قد جنى ثروته بشكل سريع، تعرف إذا على الصيني "إيكسين تزين سي خو" الذي يبلغ من العمر 39 عاماً فهو تمكن من تحويل مئات ألاف الدولارات إلى 5 مليارات دولار في غضون أشهر قليلة.

وبحسب تقرير نشرته مجلة "فوربس" الأميركية فإن "إيكسين" وهو مدير شركة Nanjing الصينية المتخصصة في التسويق الشبكي المتعدد المستويات، استثمر في مارس 2013 مبلغ 306,680 دولارا لتملك حصة 82% في شركة Advento Inc. المسجلة في نيفادا، وكانت الشركة تعتزم بدء عملياتها في مجال توزيع غرف الاستحمام.

ثم قام بعملية تجزئة عكسية للسهم بتحويل كل 300 سهم في الشركة الى سهم واحد قبل تغيير اسم الشركة إلى Joymain International Development Group وترافق ذلك مع خطة لتطوير نشاط الشركة الى جميع المجالات المتعلقة بالمنتجات الاستهلاكية للرعاية الصحية.

بعد 27 شهراً ارتفعت قيمة 750 مليون سهم في Joymain الى اكثر من خمسة مليارات دولار على الورق بعد تداول ما يقارب 10 آلاف في المئة عام 2015 خارج منصة التداول الرسمية في الولايات المتحدة الأمريكية.

ويعتبر سجل ثروة "سي خو" الاعلى بين الأثرياء الذين جنوا ثروة هائلة بين ليلة وضحاها عن طريق المضاربة في الاسهم الردئية أو penny stocks، حيث تمكن من توسيع ثروته من خلال التركيز على تسويق السهم وزيادة أسهم الشركة عبر إكتتابات جديدة فيها وليس على الاعمال التجارية للشركة، ما يطرح تساؤلات جدية حول الرقابة التي تمارسها لجنة الأوراق المالية والبورصات حول تداولات الأسهم خارج المنصة، خصوصاً من قبل شركات مقرها الصين حيث يصعب تتبّع الفرق الإدارية.

وكان "سي خو" أجرى سلسلة من عمليات الاكتتاب في الغالب للاستشاريين والمطلعين على أسرار الشركة الداخلية، ومئات الأشخاص المنتمين إلى شركته الصينية المتخصصة بالتسويق الشبكي Nanjing Joymain Science and Technology Development، وبعد فترة قصيرة من تولي "سي خو" زمام الأمور في شركة Joymain، أصدر مع فريقه الإداري 49.3 مليون سهم إلى 856 مستثمراً، و2.4 مليون سهم إلى شركة LP Funding الاستشارية لتصل قيمة السهم الواحد إلى 0.03 دولاراً في التاسع عشر من يوليو/تموز من عام 2013.

في يناير من 2015، أصدرت شركة Joymain 163,978,373 سهماً لمصلحة من وصفتهم "بشركائها الأربعة والثلاثين للتنمية والتوزيع" كمكافأة لهم على جهودهم ومساهمتهم في بناء وتوسيع قنوات التوزيع لشركة Joymain، ولمساعدتهم في تطوير منتجات جديدة منذ تأسيس الشركة، وهم بمعظمهم متمركزين في الصين.

أسهم Joymain بدأت رحلة الارتفاع السريع في أوائل فبراير، بعد سنة ونصف تقريبا من أطلاقها أول اكتتاب في يوليو من عام 2013، ليعيد مئات الموزعين في الصين وشركة  LP Funding بيع أرصدتهم من 51,720,000 سهم.

وحينما كشفت شركة Joymain عن الاكتتاب في 11 فبراير 2015، كان يتم تداول السهم بقيمة تصل إلى نحو 11 سنتاً ليرتفع الى 4 دولارات على أحجام تداول لا تتعدى ألف سهم في اليوم قبل أن تنخفض قيمتها مجددا إلى 52 سنتاً في 24 أبريل.

وقد وصلت أحجام التداولات منذ شهر مايو إلى متوسط يبلغ 100 الف سهم في اليوم، ما يشير إلى أن نسبة صغيرة من الأسهم المطروحة قد بيعت فعلياً، إلا أن أحجام التداول المنخفضة هذه قد ساعدت شركة Joymain على تحقيق أسعار مرتفعة للأسهم وصلت إلى 8.19 دولاراً للسهم الواحد بنسبة تقارب 1500% خلال الأسابيع الستة الماضية.

الأسبوع الماضي حقق سهم الشركة قفزة إلى ما يقارب 7.30 دولاراً ما رفع قيمة 750 مليون سهم من حصة "سي خو" قيمةً الى 5.4 مليار دولار أمريكي.

لكن هل سيتمكن المضارب الصيني من جعل هذه الثروة حقيقية في حال قرر بيع هذه الاسهم في السوق؟

//