بنك الرياض يعتزم اصدار صكوكا بقيمة 4 مليارات ريال

طباعة
أكدت مصادر مصرفية أن بنك الرياض - رابع أكبر مصرف في السعودية من حيث حجم الأصول -أصدر صكوكا بقيمة أربعة مليارات ريال حوالي 1.07 مليار دولار لدعم رأس المال. وقالت المصادر إن الإصدار - الذي يهدف لدعم الشريحة الثانية من رأس المال أو ما يعرف برأس المال التكميلي - جرى تسعيره بنهاية الأسبوع الماضي عند 115 نقطة أساس فوق معدل الفائدة بين البنوك السعودية "سايبور". وتحدثت المصادر بشرط عدم الإفصاح عن هويتها لأن الأمر لم يعلن بعد. وكان بنك الرياض أعلن عن الإصدار الخاص للصكوك في الخامس من مايو ايار. ويبلغ أجل الصكوك عشر سنوات مع إمكانية استعادتها بعد مرور خمس سنوات. وأعلنت المصادر المصرفية إن الصفقة لم تنجح بسهولة في جذب المستثمرين بسبب التسعير الذي كان معروضا. وقال مصدر إنه جرى تسعير الصفقة عند 105 نقاط أساس لكنه تعين زيادة العائد لجذب الطلب الكافي للإصدار بأكمله. وبعد فترة من نمو قوي في عمليات الإقراض سعت البنوك السعودية لدعم احتياطيات رأس المال على مدى العامين الماضيين عبر إصدارات صكوك وأسهم مجانية. وكان بنك ساب خامس أكبر بنوك المملكة من حيث قيمة الأصول قال الشهر الماضي إنه باع صكوكا بقيمة 1.5 مليار ريال لأجل عشر سنوات بعائد 130 نقطة أساس فوق سايبور. وبحسب البيانات المالية لبنك الرياض بلغ إجمالي معدل كفاية رأس المال - والذي يشمل المستويين الأول والثاني من رأس المال - 17.5 بالمئة بنهاية مارس. وتفرض مؤسسة النقد العربي السعودي "البنك المركزي" قيودا صارمة على البنوك وتلزمها بتوفير مستويات مرتفعة من احتياطيات رأس المال وفق المعايير الغربية.
//