موسكو تمدد حظر واردات الغذاء الغربية لمدة سنة اضافية

طباعة

امر الرئيس الروسي فلاديمير بوتين الاربعاء بتمديد الحظر على معظم المنتجات الغذائية الغربية حتى حزيران/يونيو 2016، وهو الذي فرضته موسكو ردا على العقوبات الاقتصادية المفروضة عليها. وقال بوتين وفق بيان صادر عن الكرملين "ان الحكومة توجهت الي لتمديد (العمل) بالتدابير التي اتخذناها ردا على خطوات" الدول الغربية، مضيفا "اننا نمدد تدابيرنا عملا بالمثل لمدة سنة بدءا من اليوم". ومدد الاتحاد الاوروبي الثلاثاء العقوبات الاقتصادية على روسيا بسبب دورها في الازمة الاوكرانية حتى نهاية كانون الثاني/يناير 2016. وهذه العقوبات التي تشمل قطاعات كاملة من الاقتصاد الروسي منها المصارف وكذلك الدفاع والنفط، يفترض ان ينتهي العمل بها بنهاية تموز/يوليو. وفرض الاوروبيون هذه العقوبات بعد ضم شبه جزيرة القرم الى روسيا المتهمة ايضا بدعم المقاتلين الانفصاليين في شرق اوكرانيا بالاسلحة والقوات والمستشارين العسكريين. وردا على الخطوة الاوروبية, فرضت موسكو في آب/اغسطس 2014 حظرا على غالبية المنتجات الغذائية الآتية من دول غربية تشارك في فرض العقوبات عليها. وكان المتحدث باسم الكرملين ديميتري بيسكوف قال الاثنين "لقد كررناها مرات عدة: في ما يتعلق بالعقوبات, هناك مبدأ نتبعه وهو المعاملة بالمثل".