10 اتفاقيات بين السعودية وفرنسا بينها عقد لشراء مروحيات ودراسة لبناء مفاعلين نوويين

طباعة
وقعت السعودية وفرنسا 10 اتفاقيات شملت خطاب نوايا بشأن قيام شركة اريفا بدراسة جدوى إطلاق مفاعلين نوويين في المملكة، واتفاقية في المجالات الصحية، وكذا في المجال الصناعي. وشهد الرئيس فرانسوا هولاند رئيس فرنسا والأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز ولي ولي العهد مراسم التوقيع. وتم الاتفاق بين البلدين على تزويد حرس الحدود السعودي بعدد  23 طائرة هيلكوبتر من شركة ايرباص بقيمة 470 مليون دولار . وكذا عقد استثماري بين صندوق الاستثمارات العامة وشركة ائتمان الصادرات الفرنسية "كوفاس" يقوم الصندوق بموجبه بتمويل بعض العمليات التي تنطبق عليها شروط الائتمان التي تطبقها الشركة . ومن بين الاتفاقيات، مذكرة تفاهم بين الخطوط الجوية العربية السعودية وشركة ايرباص بخصوص سرعة تسليم 50 طائرة ايرباص منها 20 طائرة ايرباص 330 الإقليمية التي ستكون الخطوط السعودية المشغل الأول في العالم الذي يستخدم هذا الطراز وذلك لخدمة الطيران الداخلي والإقليمي، و30 طائرة ايرباص 320 الأكثر مبيعاً في العالم وكذلك لتعزيز قدرات الخطوط السعودية لخدمة الطيران المحلي. كما تم الاتفاق على تعاون علمي بين مدينة الملك عبدالعزيز للعلوم والتقنية والمركز الوطني للبحوث العملية الفرنسي، ومذكرة تفاهم استثمارية بين المملكة والحكومة الفرنسية تتضمن قيام صندوق الاستثمارات العامة والمؤسسات الاستثمارية السعودية بالاستثمار في شركات الملكية الخاصة في فرنسا. وقام البلدان بالتوقيع على مذكرة تفاهم للتعاون في مجالات إدارة النفايات المشعة بين مدينة الملك عبدالله للطاقة الذرية والمتجددة والمعهد الفرنسي للحماية من الاشعاعات والسلامة النووية، واخرى بين مدينة الملك عبدالله للطاقة الذرية والمتجددة والوكالة الفرنسية لإدارة النفايات النووية في مجال تطوير تنظيم الاستخدامات السلمية للطاقة النووية في مجال النفايات النووية.
//