طلبات الشراء الجديدة للمصانع الامريكية تهبط في مايو بأكثر من التوقعات

طباعة
سجلت طلبات الشراء الجديدة للمصانع الامريكية هبوطا اكبر من المتوقع في مايو بفعل طلب ضعيف على وسائل النقل والمعدات الكهربائية في دلالة على ان نشاط قطاع التصنيع في اكبر اقتصاد في العالم يبقى راكدا. وقالت وزارة التجارة ان طلبات الشراء الجديدة للسلع المصنعة انخفضت 1.0% بعد تراجع بلغ 0.7% في ابريل. وهبطت طلبات الشراء في تسعة من الاشهر العشرة الماضية. وكان خبراء اقتصاديون توقعوا ان تتراجع الطلبات 0.5% في مايو. ويواجه قطاع التصنيع - الذي يشكل حوالي 12% من الاقتصاد الامريكي - صعوبات مع استمرار تأثيرات قوة الدولار وانخفاض اسعار النفط الخام. واظهرت بيانات وزارة التجارة ان طلبات الشراء الجديدة لوسائل النقل هبطت 6.5% في مايو في حين تراجعت طلبات شراء المعدات والاجهزة والمكونات الكهربائية 2.8%. وقالت الوزارة ايضا ان طلبات الشراء الجديدة للسلع الرأسمالية غير العسكرية مع استبعاد الطائرات -والتي ينظر اليها على انها مقياس لثقة وخطط انفاق الشركات- انخفضت 0.4% لتواصل التراجع للشهر الثاني على التوالي.
//