الخام الأمريكي مستمر في التراجع للجلسة الثانية على التوالي

طباعة
واصلت أسعار العقود الآجلة للنفط الأمريكي تراجعها اليوم الثلاثاء للجلسة الثانية على التوالي مع استمرار هروب المستثمرين إلى الملاذات الآمنة بسبب المخاوف المتصلة باحتمال خروج اليونان من منطقة اليورو والخسائر المتزايدة لسوق الأسهم الصينية. ويتابع المستثمرون باهتمام أيضا المحادثات في فيينا بشأن برنامج طهران النووي والتي ربما تؤدي إلى زيادة صادرات الخام الإيراني في الوقت الذي تعاني فيه السوق العالمية من تخمة المعروض. وفر المستثمرون إلى الأمان النسبي في الدولار وسندات الخزانة الأمريكية. وسجل سعر الدولار أعلى مستوى له في خمسة أسابيع ليضعف الطلب على السلع المقومة بالدولار من حائزي العملات الأخرى. وبلغ سعر عقود الخام الأمريكي "غرب تكساس الوسيط" عند التسوية 52.33 دولار للبرميل منخفضا 0.20 دولار أو 0.38 في المئة بعد أن هوى قرابة دولارين في وقت سابق من الجلسة. وكان الخام هبط سعره عند التسوية قبل يوم بنحو 8% مسجلا أكبر هبوط له بالنسبة المئوية في يوم واحد منذ أوائل فبراير. وقفز سعر خام القياس العالمي مزيج برنت لتسليم أغسطس عند التسوية 31 سنتا أو 0.55 في المائة إلى 56.85 دولار للبرميل بعدما انخفض ما يزيد عن ستة في المئة في الجلسة السابقة.