ارتفاع مستحقات شركات النفط الاجنبية في مصر الى 3.5 مليار دولار خلال يونيو 2015

طباعة
ارتفعت مستحقات شركات النفط الأجنبية العاملة لدى الحكومة المصرية الى مستويات 3.5 مليار دولار بنهاية يونيو حزيران بزيادة 6.1 بالمئة عنها في مارس آذار وفقا لتصريحات مسؤول في الهيئة العامة للبترول المصرية. ويقول مسؤولو الشركات الأجنبية العاملة في مصر إن شركاتهم تقوم بضخ استثمارات فى قطاع النفط على أن تسترد الأموال التي أنفقتها من خلال الحصول على نسبة من الإنتاج من حقول النفط والغاز. وتسيطر الشركات الأجنبية على أنشطة استكشاف وإنتاج النفط والغاز في مصر ومنها بي.بي وبي.جي البريطانيتان وايني الإيطالية، ياتي هذا في الوقت الذي سددت مصر في العامين الأخيرين نحو خمسة مليارات دولار من مستحقات شركات النفط والغاز الأجنبية العاملة على أراضيها. وأعلنت وزارة البترول المصرية في مارس آذار الماضي عن سعي الحكومة لسداد كامل الديون المستحقة لشركات النفط والغاز بحلول منتصف 2016. واضطرت مصر إلى إرجاء سداد مستحقات شركات النفط والغاز بفعل المتاعب الاقتصادية إثر نحو أربع سنوات من عدم الاستقرار عقب الانتفاضة الشعبية التي أطاحت بحكم حسني مبارك في يناير كانون الثاني 2011.