الذهب يستقر بفعل قوة الدولار

طباعة
تخلى الذهب عن مكاسبه المبكرة اليوم الاثنين مع ارتفاع الدولار الذي طغى على طلب الباحثين عن الملاذات الآمنة بعد أن رفض اليونانيون شروط حزمة الإنقاذ في الاستفتاء. وتُظهر عدم قدرة الذهب على مواصلة الصعود ما يواجهه المعدن من صعوبات في ظل احتمالات رفع أسعار الفائدة الأمريكية رغم ضبابية الوضع المالي لأثينا ومستقبلها في منطقة اليورو، وهو وضع عادة ما يجتذب إقبالاً على المعدن من الباحثين عن الملاذات الآمنة. واستقر سعر الذهب في المعاملات الفورية عند 1167.50 دولار للأونصة بحلول الساعة 06:52 بتوقيت جرينتش بعد أن قفز في وقت سابق 0.6%. وصعد سعر الذهب في العقود الأمريكية نحو 1% مسجلاً أكبر مكاسبه اليومية في نحو أسبوعين ليصل إلى 1174.40 دولار للأونصة قبل أن يبدد بعض مكاسبه ليجري تداوله مرتفعا 0.3%. وصعد الذهب في المعاملات الآسيوية المبكرة مع هبوط اليورو ونزول الأسهم الأمريكية بفعل عزوف المستثمرين عن المخاطر في السوق، وعادة ما يعتبر الذهب أداة استثمار بديلة في فترات الغموض المالي والاقتصادي. غير أن المعدن النفيس عجز عن الاحتفاظ بمكاسبه حتى وإن كانت الملاذات الآمنة الأخرى مثل الين قد صعدت وقفز الدولار إلى أعلى مستوياته في شهر. ويزيد ارتفاع الدولار من تكلفة الذهب على حائزي العملات الأخرى بينما يقلل من الإقبال عليه باعتباره أداة تحوط. وبين المعادن النفيسة الأخرى تراجعت الفضة 0.5% إلى 15.59 دولار للأونصة وهبط البلاتين 1.4% إلى 1064.5 دولار للأونصة بينما نزل البلاديوم 1.1% إلى 672 دولارا للأونصة.
//