تعافي الأسهم الأوروبية مع صعود أسهم البنوك وشركات الأدوية

طباعة
صعدت الأسهم الأوروبية اليوم الأربعاء بدعم من ارتفاع أسهم المؤسسات المالية وشركات الأدوية ذات الثقل في حين أمهل السياسيون اليونان مزيدا من الوقت للتوصل إلى اتفاق يجنبها الخروج من منطقة اليورو. وساعدت البنوك وشركات الأدوية بمعظم النقاط التي كسبتها أسواق الأسهم الأوروبية. وصعد سهم باركليز اثنين بالمئة مع ترحيب المستثمرين بقرار البنك إقالة رئيسه التنفيذي بينما ارتفع سهم مجموعة نوفاريتس للأدوية 2.1 في المئة بعد حصول الشركة على موافقة الجهات التنظيمية على أحد منتجاتها. وقفز سهم تليكوم إيطاليا 4.5% بدعم من عدم استبعاد مجموعة فيفندي الإعلامية زيادة حصتها في الشركة الإيطالية لكن مؤشر أسهم شركات السيارات الأوروبية خسر نحو سبعة مليارات يورو من القيمة السوقية المجمعة بعد صدور بيانات ضعيفة عن المبيعات الصينية. وارتفع المؤشر يوروفرست 300 لأسهم الشركات الأوروبية الكبرى 0.1% ليغلق عند 1477.81 نقطة. وزاد المؤشر يورو ستوكس 50 لأسهم منطقة اليورو واحدا بالمئة بعد نزوله أربعة في المئة في الجلستين الماضيتين. وتقدم المؤشر داكس الألماني 0.7% بينما زاد كاك 40 الفرنسي 0.75% وارتفع فايننشال تايمز 100 البريطاني 0.9%. وهبطت الأسهم الأوروبية في بداية الأسبوع بعدما رفض اليونانيون إجراءات التقشف المفروضة في إطار برنامج الإنقاذ. وزاد الضغط على الأسواق جراء موجة هبوط في سوق الأسهم الصينية.