مندوب خليجي في أوبك يرجح بقاء إنتاج السعودية مرتفعا في الصيف

طباعة
توقع مندوب خليجي في منظمة أوبك أن يبقى إنتاج السعودية من النفط الخام حول مستوياته الأخيرة خلال أشهر الصيف مع ارتفاع الطلب المحلي، بحسب وكالة رويترز. وأكدت السعودية -أكبر بلد مصدر للنفط في العالم- إنها ضخت 10.56 مليون برميل يوميا من الخام في يونيو بزيادة قدرها 231 ألف برميل يوميا عن الشهر الذي سبقه بحسب أرقام رسمية نشرتها أوبك. وإنتاج يونيو هو أعلى مستوى مسجل بحسب البيانات التي يرجع تاريخها إلى أوائل الثمانينات. وقال المندوب إن السبب الرئيسي وراء تلك الزيادة في يونيو يرجع إلى ارتفاع الطلب المحلي وبشكل أساسي كميات الخام المخصصة للاستخدام المباشر. وأضاف أن من المتوقع أن يرتفع الطلب العالمي في النصف الثاني من العام وفي 2016. وقامت المملكة بزيادة إنتاجها بشكل مطرد في الأشهر القليلة الماضية. وتشير زيادة الإنتاج إلى نمو قوي في الطلب العالمي وزيادة إمدادات الخام إلى المصافي المحلية ومحطات توليد الكهرباء خلال أشهر الصيف عندما ترتفع معدلات استخدام اجهزة تبريد الهواء وتصدر المملكة المزيد من المنتجات النفطية. وصدرت السعودية -أكبر منتج للخام في أوبك- 7.737 مليون برميل يوميا من النفط في أبريل وهي أحدث بيانات شهرية متاحة. وجاء ذلك أقل قليلا من 7.898 مليون برميل يوميا صدرتها المملكة في مارس والذي كان أعلى مستوى في حوالي عشر سنوات.