مؤشر الاسترليني يرتفع لاعلى مستوى منذ مارس 2008

طباعة
سجل الجنيه الاسترليني مستوى مرتفعا جديدا في سبعة أعوام ونصف العام امام سلة من العملات الرئيسية اليوم الجمعة بعد ان اشار مارك كارني محافظ بنك انجلترا المركزي الى ان زيادة لاسعار الفائدة البريطانية قد تأتي قبيل نهاية العام الحالي او في مطلع العام القادم. وفسرت الاسواق تعليقات لكارني بأنها تشير الي ان زيادة للفائدة ربما تأتي إما في نوفمبر او فبراير عندما يصدر البنك تقريره الفصلي بشان التضخم. وصعد الاسترليني إلي أعلى مستوى في أكثر من سبعة اعوام ونصف العام امام اليورو في اعقاب تعليقات كارني. وامام العملة الامريكية ارتفع الاسترليني 0.2% الى 1.5634 دولار بعد ان جرى تداوله في وقت سابق من جلسة الجمعة عند مستوى أعلى بلغ 1.5673 دولار. وارتفع مؤشر الاسترليني -الذي يقيس قيمة العملة البريطانية امام سلة من العملات الرئيسية- الى 94.5 وهو أعلى مستوى له منذ مارس 2008 متجها الى تسجيل سابع اسبوع على التوالي من المكاسب في اطول سلسلة صعود منذ يناير 2010 . وقال محلل العملات في "بي تي إم يو" لي هاردمان ان تعليقات كارني "زادت الاحتمالات بأن بنك انجلترا قد يبدأ رفع اسعار الفائدة قبل نهاية العام."