ماهي سبل تعزيز تنمية التجارة بين الدول العربية؟

طباعة
معوقات وتحديات كثيرة تواجه التجارة بين دول المنطقة العربية رغم أن تنمية هذه التجارة بمختلف انواعها كانت من الأهداف الرئيسية التي سعت إلى تحقيقها برامج وخطط التعاون الاقتصادي العربي المشترك منذ عقود طويلة ومن بين تلك المعوقات ايجاد التمويل الكافي لسد الاحتياجات اللازمة لعملية تنمية  القطاع التجاري المهم للتطوير الاقتصادي لاي دولة هذا ماتناوله مؤتمر تمويل التجارة في الشرق الاوسط الذي عقد بدبي بدورته الحادية عشر. المتحدث: مدير أول قطاع الخدمات التجارية في غرفة دبي للتجارة والصناعة - عتيق جمعة نصيب ووفقا للعديد من المراقبين من المتوقّع أن يتضاعف حجم التجارة البينيّة في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا مع حلول نهاية هذا العقد، حيث من المقدّر أن يبلغ حجمها 300 مليار دولار أميركي. فاالملاحظ ان العلاقات التجارية لبعض هذه الدول مع دول خارج المنطقة العربية يبدو انه احسن حالا كالعلاقات الهندية الاماراتية. المتحدث: وزير المالية الهندي السابق - كريشان كومار وامام هذا الواقع يبقى براي الكثيرين التمويل المصرفي عصب رئيسي  لتطوير  التجارة الخارجية، بشقيها التصدير والاستيراد  بشكل تتمكن فيه المشاريع الاستثمارية بمختلف جوانبها من تحقيق اهداف التنمية المطلوبة