مصر تستحدث مؤشرا جديدا للبورصة متساوي الأوزان

طباعة
شهدت المراجعة الدورية لمؤشرات البورصة المصرية عدداً من التغيرات، فقد خرج من المؤشر الرئيسي للبورصة المصرية "EGX30" 8 شركات مقابل دخول 8 شركات أخرى . وانضمت للمؤشر شركات إيديتا للصناعات الغذائية، وسيدي كرير للبتروكيماويات، ومصر للأسمنت قنا، وبنك كريدي أجريكول مصر، وشركة جي بي أوتو، والمصرية للمنتجعات، والقلعة للاستشارات المالية - أسهم عادية، وأوراسكوم للانشاء. وشهد مؤشر "EGX70" خروج  18 شركة، وانضمت شركتان منه إلى مؤشر ""EGX30، أمَّا مؤشر "EGX100" فقد شهد خروج 16 شركة. كما أقرت لجنة مؤشرات البورصة المصرية في اجتماعها استحداث مؤشر البورصة المصرية متساوي الأوزان EGX 50 ، وهو مؤشر يقيس أداء أفضل خمسين شركة في البورصة المصرية في قيمة التداول. وتم تاسيس المؤشر على أساس ألف نقطة بتاريخ  2 يوليو 2013 ، وسوف يتم إطلاقه  الأحد 2 أغسطس 2015. وكانت لجنة المؤشرات قد أقرت تطوير المعايير التي يتم من خلالها إدراج الشركات في مؤشر "EGX30" من خلال عدد أيام التداول ونسبة الأسهم حرة التداول. ووافقت اللجنة على تعديل المعيار الخاص بعدد أيام التداول ليُمكن ذلك التعديل من إمكانية إدراج الشركات المقيدة حديثاً في السوق، إذا كان مستوى سيولتها ونشاطها منذ تداولها يسمح بذلك بشرط أن يكون قد تم تداول أسهمها فيما لا يقل عن 75% من أيام التداول الفعلية. ويستهدف أن يكون المؤشر أكثر تعبيراً عن أداء السوق خلال الفترة الأخيرة، كما أقرت لجنة المؤشرات تعديل المعيار الخاص بنسبة الأسهم الحرة من خلال اعتماد حجم رأس المال السوقي حر التداول وليس نسبته فقط، وبالتالي أصبح  إدراج الشركات التي تقل نسبة التداول الحر فيها عن 15% ممكنا شرط ألا تقل القيمة السوقية لرأس المال حر التداول عن 100 مليون جنيه، وأن تكون متوافقة مع الحد الأدنى لقواعد القيد، والمتمثل في وجود نسبة تداول حر لا تقل عن 5%. إضافة إلى ذلك، أقرت لجنة المؤشرات إلغاء المعيار الخاص بربحية الشركات، والذي ينص على استبعاد الشركات التي تحقق خسائر لمدة ثلاث سنوات متتالية من المؤشرات.