سيراميك رأس الخيمة تستحوذ على شركتها الإيرانية بالكامل

طباعة
اشترت شركة سيراميك رأس الخيمة حصة الأقلية  20 % من "راك إيران" بتمويل من البنك الدولي،، لتصبح شركة "راك إيران" الآن مملوكة بالكامل من قبل شركة سيراميك رأس الخيمة. وستخضع الصفقة للموافقات التنظيمية النهائية. تجدر الإشارة إلى أن سيراميك رأس الخيمة دخلت سوق إيران في عام 2003 للاستفادة من الموارد الطبيعية الوفيرة في الدولة، والاستفادة من موقعها الجغرافي الاستراتيجي، الذي يتيح الوصول إلى أسواق روسيا، وآسيا الوسطى، وأوروبا الوسطى. وتتوفر لسيراميك رأس الخيمة 3 خطوط للإنتاج في إيران مع قدرة انتاج سنوية تبلغ 9 ملايين متر مربع. وتعتبر إيران رابع أكبر بلد مصنع للسيراميك في العالم، بعد الصين، والبرازيل، والهند، وتمتلك سيراميك رأس الخيمة على مصنعين في اثنين من هذه الأسواق الرائدة الأربعة.