افتتاح قناة السويس الجديدة والسيسي يعتبرها إنطلاقة لمشروعات جديدة

طباعة
افتتح الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي بحضور عدد كبير من القادة العرب والاجانب "قناة السويس الجديدة" التي تعقد عليها الآمال لانعاش الاقتصاد المصري بعرض جوي وبحري. وعبرت أول باخرة تابعة لشركة CMA CGM الفرنسية القناة لدى انتهاء المراسم الاحتفالية أثناء مرورها أمام المنصة الرئيسية للاحتفال بافتتاح القناة والتي وبدأت مراسم الاحتفال وسط اجراءات امنية مشددة في الاسماعيلية في وقت هدد الفرع المصري لتنظيم داعش باعدام رهينة كرواتي اختطف غرب القاهرة لخطف الاضواء من حفل الافتتاح. ودخل السيسي مجرى القناة على يخت" المحروسة" المملوك سابقا للعائلة المالكة في مصر والذي شارك في افتتاح القناة قبل حوالي 150 عاما، وتبعته قطع بحرية عسكرية منها الفرقاطة "فريم" التي اشترتها مصر مؤخرا من فرنسا فيما حلقت طائرات عسكرية مقاتلة من انواع مختلفة فوق مجرى القناة في عرض جوي كبير. وحضر الحفل الرئيس الفرنسي فرنسوا هولاند وأمير الكويت الشيخ صباح الاحمد الصباح وملك البحرين حمد بن عيسى آل خليفة والعاهل الاردني الملك عبد الله بن الحسين ونائب رئيس دولة الامارات وحاكم امارة دبي الامير محمد بن راشد آل مكتوم والرئيس الفلسطيني محمود عباس والرئيس السوداني عمر البشير. وقال السيسي في كلمة ألقاها خلال حفل الافتتاح ان القناة الجديدة هي "انطلاقة لمشروعات جديدة ولعل أكثرها اقتصادا بإنجاز اليوم هو مشروع التنمية بمنطقة قناة السويس حيث تم اعتماد المخطط العام للمشروع." وأضاف: "ستشرع الحكومة على الفور في تنفيذه بتنمية وتطوير منطقة شرق بورسعيد والتي ستشهد توسعة ميناء شرق بورسعيد وتطويره والاهتمام بالظهير الصناعي للميناء وكذلك تطوير البنية الأساسية للمنطقة وربطها مع المشروعات الأخرى الجاري تنفيذها وسيلي ذلك البدء مباشرة في تنمية مناطق الإسماعيلية والقنطرة والعين السخنة." وقناة السويس التي افتتحت عام 1869 بعد اشغال استمرت عشر سنوات تربط بين البحرين الاحمر والمتوسط وهي من طرق الملاحة الرئيسية للتجارة العالمية ولا سيما لنقل النفط ومصدرا مهما للعملات الاجنبية للخزينة المصرية. ويبلغ طول المجرى الجديد لمشروع تطوير قناة السويس 72 كلم وهو يضاعف القدرة الاستيعابية لحركة الملاحة في القناة وتتوقع هيئة قناة السويس ان يكون بوسع حوالى 97 سفينة عبور القناة يوميا بحلول 2023 مقابل 49 سفينة حاليا. وستسمح القناة الجديدة بسير السفن في الاتجاهين ما سيقلص الفترة الزمنية لعبور السفن من 18 الى 11 ساعة. وخلال العام 2014 عبرت قناة السويس نحو 17100 سفينة وفق الارقام الرسمية لهيئة القناة. وتاتي سفن الحاويات وناقلات البترول على راس انواع السفن التي عبرت القناة العام الفائت بحسب المصدر ذاته. وسيؤدي افتتاح القناة الجديدة الى زيادة ايرادات القناة السنوية من 5,3 مليارات دولار متوقعة للعام 2015 الى 13,2 مليار دولار عام 2023. وطرح بنك مصر المركزي اكتتابا عاما للمصريين لتمويل اعمال انشاء الفرع الجديد للقناة جمع خلاله قرابة تسعة مليارات دولار. وقناة السويس هي من الممرات التي تشهد اكبر حجم من الملاحة في العالم وفي 2007 شكلت حركة الملاحة عبرها 7,5% من حركة الملاحة التجارية العالمية بحسب مجلس الملاحة العالمي. وتتوقع مصر ان يوفر هذا المشروع اكثر من مليون وظيفة خلال السنوات ال15 المقبلة.