أوبك لا تنوي عقد اجتماع طارئ لمناقشة هبوط الأسعار

طباعة

نقلت وكالة الأنباء الجزائرية عن وزير الطاقة الجزائري صالح خبري قوله إن المشاورات جارية لأخذ قرار بشأن احتمال عقد اجتماع طارئ لأوبك. ولامست أسعار النفط اليوم أقل مستوى في عدة أشهر وانخفضت 19 سنتا إلى 48.42 دولار للبرميل بحلول الساعة 0854 بتوقيت غرينتش بعد أن بلغت 48.24 دولار وهو أقل مستوى فيما يزيد على ستة أشهر. ولكن من جهة اخرى اكد مندوبان بمنظمة "أوبك" إن المنظمة لا تنوي عقد اجتماع طارئ لمناقشة هبوط الأسعار قبل الاجتماع الدوري المقرر في ديسمبر كانون الأول. وقال مندوب بالمنظمة: "لا يوجد مقترح بعقد اجتماع طارئ".وصرح مندوب ثان بأنه ليس ثمة احتمال لعقد اجتماع قبل أوائل ديسمبر كانون الأول. وكانت اسواق النفط قد بدات تداولات الاسبوع على تراجع في التداولات الآسيوبة لكنها ما لبثت ان ارتدت في التعاملات الاوروبية بعد الظهر الى مستويات ما يقارب الـ 49 دولارا لخام برنت و44 دولارا لخام تكساس. هبطت أسعار التعاقدات الآجلة للنفط الخام في بداية التعاملات الآسيوية  إلى أدنى مستوى لها منذ عدة أشهر اليوم الاثنين بعد أن أظهرت بيانات مخيبة للآمال من الصين في مطلع الأسبوع تراجع الصادرات في ثاني أكبر اقتصاد في العالم. وهبطت الصادرات 8.3% في يوليو تموز في أكبر تراجع لها منذ أربعة أشهر بعد أن أثر تراجع الطلب العالمي على السلع الصينية وانتهاج سياسة قوية بشأن اليوان على قطاع الصناعات التحويلية. وأبقت أوبك على سياسة الإنتاج دون تغيير في اجتماعها السابق في يونيو حزيران رغم ضغوط خبري لخفض الإنتاج. وانهارت أسعار النفط من أكثر من 100 دولار للبرميل في يونيو حزيران 2014 مما أضر بأعضاء أوبك الأفارقة مثل الجزائر أكثر من الأعضاء الخليجيين. رغم أن الأسعار شهدت مزيدا من التراجع منذ اجتماع أوبك يستبعد مسؤولون من بينهم الأمين العام للمنظمة عبد الله البدري احتمال خفض الإنتاج وقالوا إنهم يتوقعون أن تؤدي زيادة الطلب إلى دعم الأسعار. ولدى الجزائر التي تعتمد بشدة على دخل النفط احتياطيات من النقد الأجنبي تحميها من أي تداعيات اقتصادية لكن محافظ البنك المركزي حذر من تناقص تلك الاحتياطيات تدريجيا إذا استمرت أسعار النفط منخفضة لفترة طويلة. وتراجعت احتياطيات النقد الأجنبي في الجزائر 19.02 مليار دولار إلى 159.9 مليار دولار في الربع الأول من 2015 بسبب انهيار أسعار النفط العالمية. ويُتوقع رسميا أن ينمو الاقتصاد الصيني سبعة في المئة هذا العام وهو نمو قوي بالمعايير العالمية ولكن بعض الاقتصاديين يعتقدون أنه ينمو بوتيرة أبطأ بشكل كبير . وهبط سعر خام برنت 22 سنتا إلى 48.39 دولارا للبرميل في الساعة 0130 بتوقيت جرينتش بعد هبوطه لأدنى مستوى له منذ أكثر من ستة أشهر عندما سجل 48.26 دولار. وهبط سعر الخام الأمريكي 18 سنتا إلى 43.69 دولارا بعد تراجعه إلى 43.35 دولارا في وقت سابق وهو أدنى مستوى له منذ خمسة أشهر.