البورصة المصرية تتكبد خسائر حادة وتهوي دون 8 الاف نقطة

طباعة
كبدت مبيعات المتعاملين العرب والأجانب اليوم الاربعاء بورصة مصر خسائر حادة في موجة قوية من جني الأرباح قد تتوقف بين 7800-7900 نقطة وفقا للمحللين. وهبط المؤشر الرئيسي EGX30 والذي يقيس أداء أنشط ثلاثين شركة بالسوق - بنسبة 2.12% أو 171.3 نقطة إلى  7911.9 نقطة. وكذا تراجع المؤشر الثانوي 2.04% ليغلق عند 443.2 نقطة، وهبط EGX 50 متساوي الأوزان بنسبة 2.42% ليغلق عند مستوى 1401.57 نقطة، فيما تراجع المؤشر الأوسع نطاقاً EGX100 بنسبة 1.53%، إلى 925.87 نقطة. وبلغت قيم التداول 349.625 مليون جنيه. ومالت معاملات الأجانب والعرب إلى البيع بينما اتجهت تعاملات المصريين إلى الشراء واستحوذت المؤسسات على 60% من المعاملات. وهوت أسهم إعمار مصر 5.2% وأوراسكوم للاتصالات 3.5% ومصر الجديدة للإسكان 5.7% وعامر جروب 3.8%. من جانبه، قال العضو المنتدب لشركة القاهرة لتداول الأوراق المالية عيسى فتحي أن عملية تخفيض قيمة اليوان الصيني اثرت بجميع الاسواق العالمية وبما فيها البورصات العربية، وبالتالي البورصة المصرية سارت في نفس الاتجاه الهابط. وواصل اليوان هبوطه لليوم الثاني على التوالي إلى أدنى مستوى له في أربع سنوات اليوم الأربعاء بعدما خفضت السلطات الصينية قيمة العملة في إجراء أثار مخاوف من حرب عملات عالمية واتهامات لبكين بإعطاء ميزة غير عادلة لمصدريها. وهبطت أسهم التجاري الدولي 2.7% وطلعت مصطفى 3.5% وأوراسكوم كونستراكشون 2.55% وهيرميس 3.4%. وتراجعت أسهم بالم هيلز 2.8% والقلعة 2.6% وسوديك 3.1% وجلوبال 3.5% وبايونيرز 2.7%.