النفط يستقر وسط تراجع المخزون الأمريكي

طباعة
استقرت أسعار النفط اليوم الخميس إذ وجدت دعماً في انخفاض المخزونات الأمريكية وقوة آفاق الطلب، لكنها تعرضت لضغوط جراء مخاوف متعلقة بالاقتصاد الصيني. وساهم انخفاض المخزونات الأمريكية بواقع 1.7 مليون برميل الأسبوع الماضي في وقف هبوط الأسعار على الأقل بشكل مؤقت بعد أن خسر كل من خام غرب تكساس الوسيط الأمريكي ومزيج برنت أكثر من ربع قيمته منذ مايو أيار. وتلقت الأسعار دعماً أيضاً من توقعات متفائلة نسبياً نشرتها وكالة الطاقة الدولية أمس الأربعاء. وبلغ سعر الخام الأمريكي 43.44 دولار للبرميل بحلول الساعة 05:49 بتوقيت غرينتش مرتفعا 14 سنتا عن سعره عند الإغلاق أمس، وارتفع سعر خام برنت 17 سنتا إلى 49.83 دولار للبرميل. وقالت وكالة الطاقة الدولية إن نمو الطلب العالمي على النفط في 2015 سيكون الأقوى في 5 سنوات لكنها أضافت أن تخمة المعروض العالمي ستستمر في 2016. غير أن بعض المحللين قالوا إن هناك شكوكا حول توقعات قوة الطلب مع نمو الاقتصاد الصيني بأبطأ وتيرة له في عقود وهو ما اضطر بكين إلى خفض قيمة عملتها بما قد يقوض الطلب على واردات الوقود.