ارتفاع أسعار المنتجين في امريكا للشهر الثالث على التوالي

طباعة
ارتفعت أسعار المنتجين في الولايات المتحدة للشهر الثالث على التوالي في يوليو تموز لكن ضغوط التضخم تبقى محدودة في ظل انخفاض أسعار النفط وارتفاع الدولار. وأعلنت وزارة العمل الأمريكية اليوم الجمعة إن مؤشر أسعار المنتجين للطلب النهائي زاد 0.2% الشهر الماضي بعد ارتفاعه 0.4% في يونيو حزيران. وطغت زيادة أسعار الخدمات بنسبة 0.4% على تراجع أسعار السلع بنسبة 0.1% بما يفسر ارتفاع مؤشر أسعار المنتجين الشهر الماضي. وفي السنة المنتهية في يوليو تموز هبط المؤشر 0.8% بعدما تراجع 0.7% في يونيو حزيران وكان هذا التراجع هو سادس تراجع على التوالي للمؤشر في فترة 12 شهرا. وتوقع اقتصاديون استطلعت رويترز آراءهم ارتفاع المؤشر 0.1% الشهر الماضي وتراجعه 0.9 بالمئة مقارنة بنفس الفترة قبل عام. وظل معدل التضخم دون نسبة الاثنين في المئة التي يستهدفها مجلس الاحتياطي الاتحادي. وارتفعت أسعار بيع البنزين بالجملة الشهر الماضي 1.5% بعدما ارتفعت 4.3% في يونيو حزيران. وتراجعت أسعار الغذاء 0.1% في يوليو تموز حيث انخفضت أسعار البيض بعد ارتفاعها في الأشهر الأخيرة. وزادت أسعار الغذاء 0.6% في يونيو حزيران. وارتفع مؤشر الخدمات التجارية المتقلبة الذي يعكس في الغالب هوامش أرباح شركات تجارة التجزئة والجملة بنسبة 0.4% في يوليو تموز بعد زيادته 0.2% في الشهر السابق. وارتفع المؤشر الرئيسي الذي يقيس أسعار المنتجين الأساسية ويستبعد أسعار الأغذية والطاقة والخدمات التجارية بنسبة 0.2% الشهر الماضي بعد ارتفاعه 0.3% في يونيو حزيران. وارتفع مؤشر أسعار المنتجين الأساسية 0.9% في السنة التي انتهت في يوليو تموز.