الأسهم الأوروبية تغلق على تباين وسط نتائج قوية ومخاوف بشأن الصين

طباعة
أنهت الأسهم الأوروبية جلسة اليوم على تباين، فأبطلت نتائج الأعمال القوية للشركات أثر التداولات الضعيفة في آسيا وانخفاض أسعار السلع الأولية من جراء المخاوف بشأن توقعات النمو الصيني. وتراجعت معظم المؤشرات الرئيسية في أنحاء أوروبا. وهبطت مؤشرات الأسهم القيادية في فرنسا وألمانيا وايطاليا بين 0.1 و0.3%. ونزل مؤشر فايننشال تايمز البريطاني 0.4% مع تعزز الجنيه الاسترليني. وشوهت حركة سعر الصرف قراءة مؤشر يوروفرست 300 الأوروبي ليرتفع 0.2% إلى 1535.46 نقطة رغم تراجع مؤشرات البورصات لكل دولة على حدة. والأسهم الأوروبية منخفضة حوالي 7% منذ ذروة ابريل نيسان. وألقت أزمة ديون اليونان والمخاوف المتعلق بخفض قيمة العملة الصينية بظلالها على برنامج شراء السندات الذي ينفذه البنك المركزي الأوروبي وعلى أحد أفضل مواسم نتائج الشركات في خمس سنوات.