القانون الاماراتي يجرم العمل تحت التجربة والعقوبة إبعاد للعامل و50 ألف درهم لصاحب العمل

طباعة
قال رئيس نيابة الجنسية والإقامة بنيابة دبي المستشار علي حميد بن حاتم: "إن تشغيل صاحب المنشأة عاملاً أجنبياً من دون الالتزام بشروط الكفالة والأوضاع القانونية المقررة لنقل الكفالة بعد جريمة يعاقب عليها لقانون، مشيراً إلى أن ضبط العامل لدى غير كفيلة ولو لمدة وجيزة أو على سبيل التجربة يمثل علاقة عمل، لو لم يتم الاتفاق على الأجر أو حرر عقط عمل. وأوضح أن القانون ينص على ان عقوبة العمال المخالفين هي الحبس أو الابعاد عم الدولة بعد قضاء مدة العقوبة، فيما ينص القانون على أن عقوبة المشغل هي الغرامة 50 ألف درهم عن كل عامل مخالف. وأضاف بحسب صحيفة الامارات اليوم: "إنه من المقرر في قضاء محكمة التميز أن العمل بصورة عرضية هو أن يكون مكلفاً من وقت لآخر ببعض الحاجات لقاء مكافآة، أما العمل تحت التجربة قبيل التوظيف يعني الاستمرارية الخاضعة للتاثيم، وتكون جريمة تشغيل هذا العامل ثابتة بحق المتهم".
//