النفط يتعافى وخام برنت يتخطى مستويات 43 دولارا للبرميل

طباعة
تعافت أسواق النفط الخام في تداولات الثلاثاء بعد أن منيت بخسائر 6% في جلسة الاثنين في حين ظلت الأسعار قرب أدنى مستوياتها في ستة أعوام ونصف العام مع استمرار ضعف الأسهم الصينية الذي أذكى مخاوف من تراجع اقتصادي في المنطقة، حيث تراجعت الاسعار الى مستويات 2009، وفي حين لاحت بوادر على اتجاه الأسواق لالتقاط الأنفاس بعد الخسائر الحادة الاخيرة منيت الأسهم الصينية بمزيد من الخسائر ونزلت 4% نتيجة مخاوف المستثمرين من انكماش اقتصادي في ثاني اكبر اقتصاد في العالم وأكبر دولة مستهلكة للسلع الأولية. وقال الرئيس المشارك لبحوث الاقتصادات الآسيوية في HSBC فريدريك نيومان في مذكرة للعملاء "حتى اكثر المتعاملين خبرة وجد صعوبة في مواجهة الاضطرابات الأخيرة وسيكون هناك المزيد على الارجح." واضاف ان اقتصاد الصين يواصل التباطؤ ولا يزال احتمال رفع مجلس الاحتياطي أسعار الفائدة قبل نهاية العام قائما ما يحدث صدعا في ركيزتين اساسيتين لنمو الاقتصاد العالمي في السنوات الأخيرة: الطلب في الصين (ويشمل السلع الأولية) والتيسير النقدي." وارتفع الخام الامريكي 52 سنتا إلى 38.76 دولار للبرميل بحلول الساعة 0649 بتوقيت جرينتش في حين زاد برنت 42 سنتا إلي 43.11 دولار. ولا يزال الخامان قرب أدنى مستوياتهما أمس عند 37.75 دولار للأمريكي و42.23 دولار لبرنت وهما الأدنى منذ عام 2009 ما يشير إلى أن المخاوف بشان الآفاق الاقتصادية في الصين تضارع في الوقت الحالي تلك الخاصة بتخمة المعروض التي يشهدها السوق منذ أكثر من عام.
//