البورصة المصرية تلتقط الانفاس بعد 9 جلسات متتالية من الخسائر

طباعة
ارتفعت مؤشرات البورصة المصرية، بنهاية تعاملات اليوم بعد إغلاقها على تراجع طوال الـ 9 جلسات الماضية، وقفز مؤشر مصر 30 بنسبة 2.75% تمثل 182 نقطة عند مستوى 6836 نقطة، وارتفع المؤشر 70 بنسبة 1.9% عند مستوى 372 نقطة، وزاد مؤشر  100 بنسبة 1.03% ليغلق عند 802 نقطة، وبالمثل صعد مؤشر 50 بنسبة 1.9% ليغلق عند 1173 نقطة. وشهدت جلسة اليوم ارتفاع سهم البنك التجاري الدولي، صاحب أكبر وزناً نسبياً بالمؤشر الرئيسي، بنسبة 5.8%، وارتفع سهم "مجموعة طلعت مصطفى بنسبة 4.79%. وارتفع رأس المال السوقي بنحو 4 مليارات جنيه حوالي 513 مليون دولار ليغلق عند 424.8 مليار جنيه، مقابل 420.8 مليار جنيه إغلاق الاثنين الماضي. من جانبه قال وسيط ومدير مالي معتمد بشركة اف اكس دي دي إبراهيم حسني أن السوق المصري مازال في اتجاه هابط رغم الصعود الذي شهدناه اليوم ومن الممكن ان يستمر لجلسة يوم غدا، مشيرا إلى أن معظم الأسهم تعتبر اسعارها مغرية. واتجهت تعاملات العرب إلى الشراء بصافي 25.2 مليون جنيه، مقابل صافي بيع للمصريين والأجانب بقيمة 14 مليون جنيه و11 مليون على التوالي. وبلغ إجمالي قيمة التداول 1.16 مليار جنيه، منها 393.6 مليون جنيه تداولات على الأسهم، وارتفع 106 أسهم، وتراجع 29، ولم تتغير قيمة 34 سهماً. وتصدرت أسهم سبأ الدولية للأدوية والكابلات الكهربائية والشرقية الوطنية وجلوبال تليكوم القابضة والمصرية لصناعة النشا، قائمة الأسهم الأكثر ارتفاعا بنسب تراوحت بين 8.6 % إلى 6.3 %.
//