تداولات خليجية متقلبة والسعودية ودبي أكبر الخاسرين

طباعة
اتسمت تداولات الأسواق الجليجية اليوم بتقلبات كبيرة ومتلاحقة شأنها شأن الأسواق العالمية بشكل عام والآسيوية خصوصاً. حيث أقفل سوق الكويت على تراجع طفيف نسبته 0.3%، فيما اختتم سوق مسقط يومه مرتفعا بنسبة 0.3%. وأغلق مؤشر السوق القطري مرتفعاً بنسبة 0.5%، فيما اختتم سوقا دبي (1.4%) وأبو ظبي (0.1%) جلستهما في المنطقة الحمراء. أما مؤشر السوق السوق المصري فيسجل حتى الآن ارتفاعات طفيفة بأقل من 0.5%، فيما قلّص مؤشر السوق السعودي خسائره بأقل من 1%. وبعد أن افتتحت كافة القطاعات السعودية في المنطقة الحمراء، تحول كل من قطاع الاتصالات وقطاع التأمين والتطوير العقاري إلى اللون الأخضر. حيث افتتحت جلسة السوق السعودية مسجلة خسائر بنحو 140 نقطة خلال الدقائق الأولى بانخفاض 2%، لكنه بعد نحو ساعتين على الجلسة قلّص خسائره لأقل من 1% عند  مستوى 7460 نقطة. وتوقع المحلل المالي وليد عبدالهادي لـ CNBC عربية مزيداً من التراجعات خلال الجلسة معتبراً أنها "موجات قصيرة الأمد.