الأسهم المصرية تتحول للصعود في نهاية الجلسة وسط شح في السيولة

طباعة
حولت بورصة مصر خسائرها الصباحية إلى مكاسب لتغلق مرتفعة للجلسة الثانية على التوالي خلال معاملات اليوم الأربعاء ولكن وسط شح واضح في السيولة مع استمرار تخوف المتعاملين من تفاقم تباطؤ ثاني أكبر اقتصاد في العالم. وارتفع المؤشر الرئيسي 0.53% ليغلق عند 6873.5 نقطة والمؤشر الثانوي 0.34% ليغلق عند 373.7 نقطة. وبلغت قيم التداول 286.500 مليون جنيه. من جانبه، أكد العضو المنتدب لشركة القاهرة لتداول الأوراق المالية عيسى فتحي بضرورة ان تقوم وزارة التخطيط بإصدار تقرير اقتصادي يوضح اثر الازمة الصينية على الاقتصاد المصري لطمأنه المستثمرين. وأوضح فتحي أن في الازمات على المستثمرين التحلي بالصبر واقتناص الاسهم الرخيصة. وهيمنت المؤسسات على المعاملات بنسبة 64% واتجهت معاملات المصريين التي سيطرت على 88% من التداولات إلى البيع بينما اتجهت معاملات العرب والأجانب إلى الشراء. وصعدت أسهم عامر جروب 1.25% والتجاري الدولي 1.4% وبالم هيلز 2.1% وهيرميس 0.98%. وكسبت أسهم القلعة 4.7% وحديد عز 0.9% وبايونيرز 1.4% وسوديك 2.4% بينما تراجعت أسهم إعمار مصر 1.4%.