ما هو أكبر تهديد إقتصادي لكوريا الجنوبية؟

طباعة

أعتبر أحد أعضاء البنك المركزي لكوريا الجنوبية أنَّ أكبر تهديد يواجه اقتصاد بلاده في النصف الثاني من السّنة الجارية يتمثل في القرار المرتقب لمجلس الاحتياطي الإتحادي الأمريكي برفع معدل الفائدة. وقال تشونغ هاي بانغ أنَّ اقتصاد كوريا الجنوبية يواجه عدداً من الأخطار في النصف الثاني، إلا أنَّ الخطر الأكبر يتمثل في إمكان إصدار البنك المركزي الأميركي قراراً برفع معدّل الفائدة للمرة الأولى منذ عام 2006. وأشار إلى أنَّ قرار رفع الفائدة الأميركية قد يؤدي إلى حدوث تقلبات شديدة في أسواق المال العالمية. وشدد بانغ على أنَّ الحكومة والبنك المركزي في كوريا الجنوبية مستعدان لمواجهة الأخطار المستقبلية، التي تشمل التذبذب الناتج عن التباطؤ في الصين وحال عدم اليقين بفعل الأوضاع في الأسواق الناشئة.