كازاخستان تستضيف أول بنك لليورانيوم منخفض التخصيب

طباعة
  وقعت الوكالة الدولية للطاقة الذرية مع قازاخستان اتفاقاً تستضيف بموجبه الجمهورية السوفييتية السابقة أول بنك في العالم لليوارنيوم منخفض التخصيب لضمان توفير الإمدادات لمحطات الطاقة النووية ومنع الانتشار النووي غير المشروع. ومن المقرر أن تعمل منشأة التخزين بكامل طاقتها عام 2017، والغرض منها إعطاء الدول الأعضاء في الوكالة الدولية للطاقة الذرية ثقة في توفير إمدادات وقود مستمرة وواضحة في حالة تعطل الطرق الاخرى. ويرى مؤيدو الخطوة أنها طريقة لإثناء الدول عن بناء منشآت للتخصيب يمكن أن يساء استخدامها لتنقية اليوارنيوم إلى مستويات أعلى تستخدم في تصنيع الأسلحة، وهي قضية تسببت في توتر العلاقات بين إيران والغرب لاكثر من 10 سنوات. ووقع الاتفاق يوكيا امانو المدير العام للوكالة الدولية للطاقة الذرية ووزير خارجية قازاخستان ييرلان إدريسوف في العاصمة استانة، وسيعمل البنك وفق قوانين قازاخستان لكن الوكالة الدولية للطاقة الذرية ستكون مسؤولة عن إدارته وتشغيله بشكل كامل. وقدرت الوكالة الدولية تكلفة البنك 150 مليون دولار تشمل شراء اليورانيوم منخفض التخصيب وعمل البنك خلال السنوات العشر الاولى. وأضافت الوكالة أن البنك سيحوي 90 طناً مترياً من اليوارنيوم منخفض التخصيب، وهو يكفي لتشغيل مفاعل يعمل بالماء الخفيف قدرته على توليد الطاقة الكهربية تبلغ 1000 ميجاوات.