اللاجئ في ألمانيا يكلف الحكومة 35 يورو يومياً

طباعة
في الوقت الذي تواجه فيه أوروبا أزمة اللجوء المتصاعدة التي اعتُبرت أنها أكبر موجة من طالبي اللجوء منذ تسعينيات القرن الماضي، تتصاعد الخلافات بين متابعي الشأن الاوروبي وتحديداً في قضايا الهجرة حول مؤيد لتواجد هؤلاء المهاجرين على أرض اوروبا وبين المعارضين لهذا التواجد، وخصوصاً من ناحية تأثير المهاجرين على الاقتصاد سواء بالسلب أو بالإيجاب. وتوقعت الحكومة الألمانية أن يرتفع عدد مقدمي اللجوء إلى أراضيها إلى نحو 800 ألف لاجئ بحلول نهاية العام الحالي، مشيرة إلى أن تكلفة المهاجرين تقدر بأكثر من 8 مليارات يورو في العام الواحد أي بمعدل 10 الاف يورو للاجئ الواحد. وفي هذا السياق أكد عضو الحزب الحاكم الألماني مصطفى العمار أن اللاجئ السوري إلى المانيا يكلف الحكومة الالمانية أكثر من 35 يورو يومياً، مشيراً إلى أن برلين تتكلف العبء الاكبر من اللاجئين السوريين بين دول منطقة اليورو.