الدولار يهبط أمام الين واليورو ويتراجع 1.5% في أغسطس

طباعة

تراجع الدولار أمام الين الذي يعد ملاذا آمنا واليورو الذي يدر عائدا منخفضا الاثنين حيث بدأت أسواق الأسهم العالمية الأسبوع على هبوط وهو ما دفع المستثمرين لتقليص المراهنات على صفقات بيع العملات ذات العائد المنخفض لشراء عملات عالية المخاطر تدر عائدا أعلى. وفي الأوقات التي تشهد تذبذبا في الأسواق المالية العالمية وهبوطا للأسهم يتجه المستثمرون لتصفية هذه المراكز. وسجل المؤشر يوروفرست 300 لأسهم كبرى الشركات الأوروبية أسوأ أداء شهري له في أربعة أعوام بعدما خسر 9% في أغسطس اب لأسباب منها احتمال رفع معدلات الفائدة الأمريكية قريبا. وكانت أحجام التداول ضعيفة نسبيا بسبب عطلة في بورصة لندن. وهبط مؤشر الدولار الذي يقيس أداء العملة الأمريكية أمام سلة من ست عملات رئيسية 0.2% عن الإغلاق السابق بينما تراجع بنحو 1.5% خلال الشهر. وصعد المؤشر فوق أدنى مستوى له في سبعة أشهر سجله قبل أسبوع وبلغ 92.621 حيث قادت توقعات بتباطؤ اقتصاد الصين إلى خسائر في أسواق الأسهم العالمية. ونزل الدولار 0.4% إلى 121.19 ين بانخفاض حوالي 2.2% في أغسطس آب لكنه أعلى من أقل مستوى في سبعة أشهر 116.15 ين الذي سجله قبل حوالي أسبوع. وارتفع اليورو 0.5% إلى 1.1236 دولار دون أعلى مستوى حققه الأسبوع الماضي عند 1.1715 دولار لكنه لا يزال مرتفعا 2.4% خلال الشهر. وزاد الدولار 0.4% مقابل الفرنك السويسري إلى 0.9657 فرنك بينما تراجع 0.3% أمام الجنيه الاسترليني إلى 1.5342 دولار.