السوق السعودي يستسلم للضغوط العالمية ويتراجع دون مستويات الـ 7500 نقطة

طباعة
اغلق مؤشر السوق السعودي جلسة اليوم الثلاثاء على تراجع بنسبة 1.12% خاسرا 84 نقطة ليصل الى مستويات الـ 7438 نقطة. الضاغط الاكبر على المؤشر كان قطاع الاعلام والنشر (4.23% هبوطا) ثم تلاه قطاع النقل وقطاع التأمين بنسبة 3.7% و3.2% على التوالي. تم تداول 233.2 مليون وبقيمة وصلت الى 5.1 مليار ريال فقط. ارتفعت اسهم 21 شركة فقط من اصل 166 شركة تم التداول عليها بجلسة اليوم الثلاثاء، بينما هبطت اسهم 137 شركة. حيث تأثر المؤشر بالهبوط الحاد باسعار النفط اليوم والتي وصلت نسبة تراجعها الى ما يقارب الـ 5%. وفي الفترة الاخيرة ارتبط مسار السوق السعودي بشكل كبير ومباشر مع حركة اسعار النفط - كون السعودية تعتمد بشكل شبه كلي على الانتاج النفطي - والتي بدورها عانت في الفترة الاخيرة بسبب زيادة المعروض العالمي وانخفاض الطلب. من جهته اشار مدير الأبحاث والمشورة بشركة البلاد للاستثمار تركي فدعق  في حديث لـ CNBC عربية الى ان السوق السعودي عاش حالة من التذبذب الحاد في الفترة الاخيرة ما بين ارتفاع وانخفاض. واضاف فدعق ان السوق ارتفعت حساسيته للاخبار السلبية القادمة من الاسواق العالمية بشكل عام والسوق الصيني بشكل خاص.