تراجع توقعات النمو لدى الشركات الاماراتية الصغيرة

طباعة

تراجعت توقعات نمو الشركات الصغيرة والمتوسطة في دولة الامارات رغم  زيادة المبيعات في الربع الاخير من العام الحالي. واظهر استبيان اجرته شركة الخليج للتمويل المملوكة لشعاع كابيتال توقعات أقل إيجابية حيال النمو وزيادة المبيعات للأشهر الثلاثة القادمة، وانخفاض إجمالي طلبيات الشراء الواردة. وبحسب الاستبيان فقد انخفضت قدرة المؤسسات الصغيرة والمتوسطة على تحصيل دفعاتها المستحقة والحصول على التمويل. ولا تنوي ربع المؤسسات التي شملها الاستبيان زيادة عدد موظفيها خلال الأشهر الثلاثة القادمة، لكن التوسع نحو أسواق جديدة والاستثمار في البنية التحتية تعتبر ضمن أبرز أولويات المؤسسات الصغيرة والمتوسطة للربع الثالث. وأكدت نتائج الاستبيان ان 71% من المؤسسات الصغيرة والمتوسطة خلال الربع الثاني زاد عدد طلبيات الشراء  بينما ذكرت 16% من المؤسسات أنها لم تشهد أي تغير في عدد الطلبيات خلال الفترة المذكورة. وأشارت ثماني من أصل عشر مؤسسات إلى أن لديها نظرة إيجابية أو إيجابية جداً حيال النمو وزيادة المبيعات خلال الفترة القادمة، على الرغم من تراجع قدرتها على تحصيل الدفعات المستحقة إلى 61% والقدرة على الحصول على التمويل إلى 63%. وتخطط 62% من المؤسسات لزيادة عدد موظفيها خلال الربع الثالث؛ بينما أوضحت ربع المؤسسات أنها تخطط للإبقاء على عدد موظفيها دون تغيير. وذكرت 65% من المؤسسات أنها قامت بزيادة عدد موظفيها خلال الربع الثاني مقارنة مع 79% خلال الربع السابق. وفيما يتعلق بخططها المستقبلية، صرحت 50% فقط من المؤسسات أنها تنوي توسيع مجموعة منتجاتها، بينما كشفت 37% منها عن وجود خطط لديها للتوسع نحو مناطق جغرافية جديدة، ما يمثل زيادة بنسبة 85% مقارنة بالربع السابق. وقالت 26% من المؤسسات أنها تخطط للاستثمار في تطوير بنيتها التحتية، ما يمثل زيادة بنسبة 25% على أساس فصلي. وانخفضت نسبة المؤسسات التي ترغب بافتتاح منافذ جديدة بمعدل الربع إلى 15%. وبقي الاستثمار في تحسين حوافز الموظفين في آخر قائمة الخطط الاستثمارية للمؤسسات الصغيرة والمتوسطة، حيث ذكرت 17% من المؤسسات أنها تخطط للاستثمار في هذا المجال.