JPMorgan يتوقع صدمة رأسمالية للبنوك الأوروبية

طباعة
ذكر تقرير لمؤسسة "جي بي مورغان" أن البنوك الأوروبية الكبرى قد تتعرض لصدمة رأسمالية بقيمة 137 مليار يورو، أي ما يعادل 153 مليار دولار أمريكي، بسبب المقترحات الجديدة من قبل السلطات المنظمة. وأوضح محللون في بنك "جي بي مورغان" أن اللوائح الجديدة بشأن كيفية احتساب نسب رأس المال المطلوبة من البنوك تحسبًا للأزمات الاقتصادية ربما تعني أن المصارف قد تسجل عجزًا في رؤوس الأموال بقيمة 26 مليار يورو بحلول عام 2018. وأوضح التقرير أن العجز الذي قد يصل إلى 26 مليار يورو تم تحديده بناءً على تحليل 35 بنكاً من البنوك الكبرى في أوروبا، ما قد يشير إلى هبوط توزيعات الأرباح، والإقراض في حال دخول الاقتراحات الجديدة حيز التنفيذ. كما قد تتجه بعض المصارف الأوروبية لبيع أو إعادة تصنيف بعض الأصول، من أجل الوصول لتوقعات المستثمرين حول نسبة رأس المال إلى الأصول ذات المخاطر العالية. وبحسب التقرير، فإن البنوك التي لديها درجة كبيرة من التعرض لأسعار السلع عبر عمليات الإقراض أو الاستثمار تعتبر الأكثر قلقًا في الوقت الحالي، بفعل الهبوط الأخير في أسعار السلع العالمية. يذكر أن نسب رأس المال في المصارف، تعتبر مقياساً رئيسياَ للاستقرار في القطاع المصرفي العالمي، كما أنها اكتسبت أهمية أكبر عقب الأزمة المالية العالمية في 2008.
//