كارلوس غصن: تباطؤ الاقتصاد الصيني لا يقلقنا

طباعة
أكد الرئيس التنفيذي لشركة صناعة السيارات الفرنسية رينو كارلوس غصن أن الشركة ليست قلقة من أن يوثر تباطؤ اقتصاد الصين على مبيعاتها هناك. وذكر غصن أن رينو تبيع حاليا 30 ألف سيارة سنويا في الصين قبل تدشين مصنعها هناك العام المقبل. وأثارت أحدث بيانات من الصين احتمالات نزول معدل النمو في الربع الثالث من العام عن سبعة في المئة لأول مرة منذ الأزمة العالمية. وبحسب صحيفة جورنال دي ديمانش قال غصن - قبيل افتتاح معرض السيارات في فرانكفورت في الخامس عشر من سبتمبر ايلول - "اذا كانت هناك شركة لصناعة السيارات لا يثير الوضع في الصين قلقها، فنحن هذه الشركة." وأضاف "الصين تتمتع بميزة، حين تريد الحكومة ان تفعل شيئا تنجزه وحين تقرر تحفيز الاقتصاد نعلم انها ستبذل قصاري جهدها كي يتحقق ذلك." كما قال غصن إن التباطؤ الاقتصادي في البرازيل والصين لا يثير أي شكوك بشأن استراتيجية المجموعة الخاصة بتعزيز وجودها بشكل كبير في الأسواق الناشئة. وأضاف أن الشركة تعمل على تحسين الانتاجية إلى أن تتعافى الأسواق الضعيفة وقال إنه ليس لديه أدنى شك في أن ذلك سيحدث في البرازيل وروسيا.