فولكسفاغن تحقق في انتهاك لقواعد البيئة الأمريكية قد يكلفها 18 مليار دولار

طباعة
طالبت شركة فولكسفاغن بإجراء تحقيق مستقل بعد أن اكتشفت جهات رقابية أمريكية أن تطبيقا برمجيا صممته شركة صناعة السيارات للاستخدام في مركبات الديزل يعطي بيانات كاذبة للانبعاثات. وأبدى  الرئيس التنفيذي لفولكسفاغن مارتن فينتركورن "أسفه العميق" لمخالفة القواعد الأمريكية. وقال فينتركورن في بيان نشرته الشركة "عن نفسي أشعر بأسف عميق لإخلالنا بثقة زبائننا والرأي العام." وكانت وكالة الحماية البيئية الأمريكية قالت يوم الجمعة إن التطبيق ضلل مسؤولين رقابيين كانوا يقيسون الانبعاثات السامة مضيفة أن فولكسفاغن قد تواجه غرامات تصل إلى 18 مليار دولار. وأضاف فينتركورن "لا ولن نتهاون مع أي انتهاكات لقواعدنا الداخلية أو للقانون."