الخام الأمريكي يقلص خسائره عند التسوية بسبب تعطل خط أنابيب

طباعة
استقر خام القياس العالمي مزيج برنت بينما أغلق الخام الأمريكي الخفيف متراجعا 2% اليوم الثلاثاء لكنه أعلى من أدنى مستوياته للجلسة بعد ان تلقى دعما من تعطل جزئي لخط أنابيب ورهانات على بيانات ايجابية لمخزونات النفط في الولايات المتحدة. وهبطت العقود الآجلة لخام برنت بأكثر من إثنين في المئة في وقت سابق اليوم بينما تراجع الخام الأمريكي بما يزيد عن ثلاثة في المئة مع هبوط الأسهم الأمريكية الي أدنى مستوياتها في أسبوعين. وانخفضت العقود الآجلة للبنزين أيضا بأكثر من ثلاثة في المئة قبل أن ترتد للصعود. وجاء التعافي بعد أنباء عن إغلاق جزئي لعمليات كولونيال بايبلاين بما في ذلك خط أنابيب بطاقة 850 ألف برميل ينقل البنزين ونواتج التقطير من نورث كارولاينا إلى مركزها في نيوجيرزي. وزاد خام برنت في عقود أقرب استحقاق تسليم نوفمبر تشرين الثاني 16 سنتا أو 0.3 في المئة ليبلغ عند التسوية 49.08 دولار للبرميل. وتراجع الخام الأمريكي في العقود تسليم أكتوبر تشرين الأول 85 سنتا أو 1.8 في المئة ليبلغ عند التسوية 45.83 دولار للبرميل قبيل انقضائها كعقود أقرب استحقاق. واغلقت الاسعار للعقود تسليم نوفمبر تشرين الثاني مرتفعة 16 سنتا أو 0.3 بالمئة الي 49.08 دولار.